الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / أول انجازات الحكومة الباهر.....سبت اليهود في فبراير!
د. علي مهيوب العسلي

أول انجازات الحكومة الباهر.....سبت اليهود في فبراير!
الجمعة, 06 يناير, 2012 01:57:00 مساءً

الحكومة المعينة من الخارج بدأت نشاطها بعد منح البرلمان المنتهي ولايته لها الثقة بإقرار أن يكون السبت هو إجازة رسمية بدلا من الخميس من بداية فبراير القادم الذي يصادف الذكرى الأولى لانطلاق الثورة الشبابية الشعبية اليمنية، ولا نعرف الأسباب التي أدت بها إلى اتخاذ هذا القرار الجسور وما علاقته بمطالب الشباب إلا إذا كان من باب الاستفزاز لمشاعر الشباب حيث تبريرات الحكومة غير مقنعة على الإطلاق من أنها اتخذت هذا القرار خدمة للتعامل مع الدول التي تربط اليمن بعلاقات تجارية معها وهذا التبرير إما انه يدل على حماقات غير محسوبة أو انه نتيجة لملحقات آليات تنفيذ المبادرة الخليجية سيئة الصيت أو أن الحكومة غرضها التعامل في المستقبل مع الكيان الصهيوني في المجال التجاري وغيره من المجالات، وبالتالي التطبيع مع هذا الكيان كشرط من الدول الغربية لتنفيذ المبادرة الخليجية وإشراك المعارضة في الحكم، والحكومة بهذا القرار تؤكد الانفتاح والتقارب مع الديانة اليهودية من اجل أن تأخذ الدعم والتأييد من الدول الغربية وبهذا الفعل تكون قد حسمت التوجه في المستقبل لصالح الكيان الصهيوني و أن هذا التغيير في اليمن لا يعد ضررا لربيبة الغرب(إسرائيل). فلو كان تبرير الحكومة منطقي وصحيح فالمفترض أن تعطل الدولة في يوم الأحد نظرا لان معظم دول العالم الغربي والشرقي والأفريقي عطلتها الأسبوعية في هذا اليوم هذا إذا كانت ستتدفق الاستثمارات إلى اليمن ونحن نؤمن بالدول الغربية ونعترف بها ولا تسبب لنا أية حساسية تجاهها.
والسؤال الذي يطرح نفسه على الإسلاميين والقوميين والحوثين والاشتراكيين ما رأيهم بهذا اليوم ؟!
إذا كان بالإيجاب فتلك مصيبة ،أما إذا كان بالاستنكار فان الحكومة من حيث تدري أو لا تدري تكون قد أنهت شهر العسل وعليها أن تستعد للرحيل لان الشعب كان يتوقع منها أن تعالج مسألة الكهرباء والوقود وارتفاع سعر الغذاء وإصدار قرارات تتجاوب مع ثورة المؤسسات الجارية حاليا ،كذلك الشباب في الساحات كانوا يراقبون الحكومة من اجل تبني مطالبهم والقبض على القتلة والمجرمين الذين سفكوا دماء شباب اليمن الذين هم أكرم من في الدنيا وأنبل منا جميعا.
إن سبتهم يذكرنا في سبت اليهود عندما عظموه كانوا لا يصطادون الحيتان في البحر وكانت الحيتان تطفو في الساحل وعندما لا يسبتون لا تأتيهم الحيتان جزاء من الله لهذا التعظيم ! وأخاف أن يقع على الحكومة كما وقع لليهود فعندما تعظم الحكومة هذا اليوم وهو من باب المخالفة أي خالف تعرف فقد لا تتدفق الاستثمارات كما يأملون ويرجون ،وكذلك اعتقد أن الحيتان التي يبحثون عن مخرج لها سترتب نفسها وستقضي عليهم .....
[email protected]

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1373

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
5  تعليق



5
بطلوا شطح
Saturday, 07 January, 2012 10:53:44 AM





4
Saturday, 07 January, 2012 09:21:23 AM




3
Saturday, 07 January, 2012 09:19:22 AM




2
نريد تغير يلتمسة المواطن في حياتة اليومية
Friday, 06 January, 2012 07:36:21 PM





1
هون عليك يا اخي
Friday, 06 January, 2012 02:08:11 PM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 




سقطرى بوست
جامعة الملكة أروى
 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©