الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / بطاقات وجدانية ( 3 )
عباس القاضي

بطاقات وجدانية ( 3 )
الثلاثاء, 27 مارس, 2012 03:54:00 مساءً

الصبر هو الحل

فيا أحبـاب قـلـبي ما الخيـارُ **** ومـا الجَـدوَى إذا خَـرِبَ الدِّيـَـارُ
وأيُّ الأرضِ تُبنَى بعد هـَدْمٍ **** يَخِــرُّ السَّقــفُ إذا دُك َّ الــجِــدارُ
صَبَـرنا ظُـلمَهُ لِثُـلثِ قَـــرْنٍ **** وفي الحَولَينِ نَضِيقُ بها اصْطِبَارُ
فلا نسمع لحوثي من شَـمالٍ **** يــريــد حــكـمَــنـا فــالــذُّلُ عَــار
ولا ذاك الدعي من جنــوب **** يــدور حــيــثــمــا الــوهــمُ يـُـدار
فـثـورتـُنـا ووحـدتُـنا جِبِــالٌ **** يَـنُــوءُ بِــحَــلِّــهـا غِــرٌّ قـِصَــارُ
الطيف المقيم
كَأَنَّهَا الطَّيفُ مَـرَّت غّيـرَ أَنَّ لّهـَا **** وَقْعَ المُقِيمِ في رُوحِي وفي جَسَدِي
ما أَسْعَدَ الوقتَ قُربًا فوق رَابِـيـةٍ **** وَقــتَ الأَصـيـلِ فيا لـهْـفَتِي اتَّـقِـدِي
فَكُنتِ دومًا وكان الحُبُّ يَجمَـعُـنـا **** مِثل النَّـسِيـمِ طَـرِيـًّا والـهواءُ نَـدِي
لا تَحسُبِينِي قَوِيًّا في الهوى جَلِدٌ **** إني ضعيفٌ يَذوبُ في الهوى كَبِدِي
فَسَـرْمِدِيها مُقَـامًا لا رُجُــوعَ لَــهُ **** إِنَّ الـرُّجُـوعَ جُـفَـاءٌ ذَاهِـبُ الـزَّبَــدِ

الغاية الكبرى ,,, والصندوق
ما أجـمـل الغـاية الكبرى لثورتنا **** رغم الدسيسة والمكر الذي كانا
قلنا سلاما فكان البـطـش نـزعتهم **** قـلـنا أمـانا فقـالـوا الـقتـل قد آنا
حتى تمادوا على طـفـل فـوا أسـفا **** مـا كـان قـاتـلـك يا طفـل إنسانا
كـذا النسـاء كـم عـانـت دسـائسهم **** بـالـقـتـل قـذفا وبالتـزويـر بهتانا
حتى دنت فتحة الصندوق ترعبهم **** بالانـتـخـابـات زلـزالا وبـركـانا
الحبيبة : الأرض أو الإنسانة الحنونة...قد يقابلها الجفا والجحود أحيانا...فتشكو..فلا يسمعها أحد...استنطقتها...فكانت هذه الشكوى :
عَلامَ ذا الجَفا قُل لي : عَلامَ ؟ **** بِرَغْم إِمَاطَتِي لك اللِّثامَا !
إذا تَشَمَّلْتَ الغُرابَ ذاتَ صُبْحٍ **** أَطرْتُ فِي اليَمينِ لك الحَمامَا
وَإنْ جُعْتَ نَهارًا مِن طَعامٍ **** نَوَيْتُ ذلك اليوم الصِّيَاما
إِذَا كان الزَّوَالُ وأنت تَمشِي **** وَجَدْتَنِي فَوقك ظِلا غّمّامّا
فَإن كُنت جَحُودًا بَعْد هَذا **** لَقُلتُ لهذه الدُّنيا السَّلامَا

تُسَائِلُني
تُسائِلُني وما أسبابُ رَفْضِي **** لِتَـسْـوِيفٍ وتـَأْجِـيـلِ الـلِّقـَاءِ
لأَنِّـي قـد لُــدِغْتُ بـه مِـرارًا **** وَذُقـتُ مُـرَّهُ العَـلقَـمْ بِمَائِي
فلا تُـقْـسِـمْ بِما لـَم يَـستَـطِعْهُ **** طِبـَاعُك وَاتْـبَعِ القَافَ بِفَاءِ
فَـها نَحـنُ التَـقَـينا وانْـزَوَيـنا **** فَأَسْمِعْنِي ولا رُؤْيا لِرَائِي
وَدَنْـدِن بِشَذَى الصَّوتِ نَـدِيًّا **** طَـرِيـًّا يَـتْـبَـعِ الحـاءَ بِبَـاءِ

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
815

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©