الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / عقوق الوطن
صادق الفائشي

عقوق الوطن
الأحد, 01 أبريل, 2012 08:40:00 صباحاً

وطني الغالي تكالبت عليك الاعداء من كل مكان وأنت في حالة لا تسر عدو ولا الصديق ، تكالبت من كل حدب وصوب ابيضهم وأسودهم واصفر الجار وغير الجار لم تكن هذه مشكلة لديك فأنت الشامخ كالجبال الراسيات التي لا يؤثر عليها نوائب الدهر الي ان يرث الله الارض ومن عليها

وطني تتجاذبه العواصف الشديدة والرياح العاتية وهو ممسك بأبنائه بين ذراعيه يضمهم الى حضنه الدافئ كلما امسك بأحدهم خطفت منه ألآخر لقد اعطى كل شيء ولم يمُن على احد لكن كان الجزاء من ابنائه غير ما أمل ، هل هناك حر في يمن الايمان يرضى ان يرد الوفاء بالجحود ؟!!!!

عندما تأتي الطعنة من اقرب الناس عليه ، وممن يحمل الشهادات العليا ممن دفع الوطن والمواطن دم قلبه على تعليمه ممن كنا نظن فيهم الخير فمن المؤكد إنها ستكون اكثر إيلاما
وسيكون جرحها غائرا لا يندمل بسهولة فهي طعنة في الظهر وفي مقتل

في والوقت الذي يحتاج فيه الوطن الى الابن البار الذي يقوي به الظهر ويشد به الزناد
وفي الوقت الذي ينتظر الوطن ان يرى زرعه قد اثمر وبدأ وقت الحصاد كانت المفاجأة من بعض ابنائه ا

باعوا ضمائرهم من أجل الدرهم والدولار واليورو ورهنوا انفسهم الى الخارج ضاربين باليمن خلف ظهورهم من أجل مصالح شخصية او طائفية أو حزبية بل قدموا مصالح اشخاص على مصالح الوطن ، تسمع اصوات مصالحهم عالية على صوت الوطن يظنون بأنهم وما يفعلون من أعمال وأقول تضر الوطن وتخدم العدو ألمتربص انهم بذلك يحظون بالاحترام من تلك البلدان كلا والله فهم يعلمون أنه من لا خير فيه لشعبه فلا خير فيه لغيره ولذلك فإن من يشتريكم بالمال لا يمكن أن يعتمد عليكم يمنحكم الاحترام الا بقدر احترامك لوطنك.

صار بعض ابناؤك يا وطني لا يفكرون بمصالح الوطن والمواطن ولم يعد يهمهم تأمين مستقبل الأجيال تجد اقوالهم تناقض افعالهم فتجد العقوق واضح وضوح الشمس في افعالهم وأقوالهم

عقوق يتجسد فى اخراج المساجين من السجون لترهيب وتخويف الشعب حتى نقبل بنار هؤلاء الخونة على اعتبار أن نارهم أفضل بكثير من جنة ليس بها أمن

عقوق ا لوطن يتجسد بما يفعله الحوثي في صعده من ارهاب ولاعتداء على الامانين بغرض التوسع وتصوير نفسه امام العالم قوة لا يستهان بها وتشويه صورة اليمن على انه بلد ضعيف قبلي طائفي متناحر كل طائفة تهاجم الاخرى وكل محافظة تريد ان تتوسع على حساب الثانية وهو يعلم ان لا قوة لأحد صغير كان او كبير الا بقوة الوطن.

عقوق الوطن تتمثل فى تخلى جندي الامن عن عمله فى اشد الاوقات احتياجاً له لحماية الموطن والوطن

عقوق الوطن تتمثل بما يقوم به ما يسمون انفسهم انصار الشريعة بترويع الامنين وخلق حالة الرعب بين الناس ، وإخراجهم من مساكنهم كما حدث في ابين ، وكذالك ما يقون به من مهاجمة المعسكرات وقتل الجنود ، من احل لكم قتل المسلمين وبأي دين وشريعة يوجد هذا العمل الجبان .

عقوق الوطن يتمثل في كل من تتوق نفسه للنيل من هذه الثوره وتشويه صورتها لتحقيق مصالح شخصيه
بل من العقوقه ذالكم النفر الذين يقومون بتشويه صورة من وقف مع الثورة وساندها وقدم الوطن على كل مصالحه

عقوق الوطن ما يقوم به بعض عناصر الحراك من مصادرة حقوق اخوانهم في التعبير عن أرائهم ومهاجمة الساحات ،لقد بالغوا في تشويه صورة الانسان الجنوبي الراقي المثقف المتعايش و المحترم لرأي غيره

عقوق الوطن يتمثل في من يقوم بقطع الطريق امام المسافرين
عقوق الوطن يتمثل في افساد الكهرباء على الناس وجعلهم في الظلام

إن عقوق الوطن جريمة كبرى لا تغتفر ويجب إنزال أقسى العقوبات بصاحبها ، عقوق الوطن لا يبرر،لأنه ليس هناك أسباب مشروعه له، ،فأن كان للطاعة درجات ،فالعقوق ليس لها درجات بل هي عملية انحدار وانحطاط دون الخط الأدنى. والعقاب على من يعق الوطن قديم قدم البشرية في كل الشرائع السماوية والشرائع الوضعية القديمة والحديثة، فالعاق لا ينظر لهم بعين من الاحترام والتقدير بل ينظر إليهم بعين من الاستهجان والاستخفاف وبسوء الأخلاق وانحطاطها حتى من قبل الذين يعملون لصالحهم ويأتمرون بأوامرهم. فأين هؤلاء من قول الشاعر :

وطني إن شغلت بالخلد عنه ,,,,,,,,, نازعتني عنه بالخلد نفسي !!!

تمر اليمن هذه الايام بمرحلة صعبة يحيط بها الكثير والكثير من اصحاب النفوس الضعيفة الذين يريدون تصفية حساباتهم مع خصومهم و على حساب الوطن او من يريد او التوسع او كسب المال او اصحاب المشاريع الصغيرة

لكل هؤلاء نقول كفوا ايدكم عن وطنكم وجميعنا في سفينة واحدة ان كتب لها النجاة كنا جميعا في امان وان كتب لها الهلاك سنكون جميعا نسأل الله ان يحمي اليمن من كل شر


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
986

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
1  تعليق



1
رساله خاصه
Sunday, 01 April, 2012 11:12:48 AM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©