الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / قسماً ياساحتي
عبدالكريم أحمد المسيلي

قسماً ياساحتي
الجمعة, 06 أبريل, 2012 10:40:00 صباحاً

قسماً ياساحتي

جلستُ مع نفسي مرةً بخلوةٍ عن مشاكلي وخلسةٍ من همومي وفجأةً وجدتُ نفسي تتراقصُ طرباً في الساحة تتنقلُ بين حبالِ الخيامِ متمرجحهٌ ضاحكهٌ فرحةٌ تقبلُ كل ثائٍريقعُ في طريَقها فتمسك بيديه وتتراقص معه وهكذا من واحدٍ إلي لآخر نظرتُ إليها مندهشاً وكأنّي بتلك للحظات ألحقها وكأننا طفلين نلعبُ هنا وهناك و بعد ألجرى في الساحة جلسنا قربَ المنصةِ نتأملُ كلَ ذكرياتنا التي مرتْ بنا هنا ومازالت تذكرني بالأحداث والمواقف وكأنه شريطٌ سينمائى فوقعت عيني بعينها والدمع يجرى علي خديها فانقبضَ قلبي وكاد ينخلع فسألتها لماذا هذه الدموع وبهذه اللحظات قالت :أما راودك الشوق وآلم الفراق بهذه اللحظة

قلت لها هكذا هي الحياةُ ما نكادُ أنّ نحبَّ حتى نفارق فيرسمُ بالوجدان ذكرى لن تنسى

فبادرتني: قائلةً :وهل تنسى تلك التضحيات هل تنسى جمعة الكرامة ومحرقة تعز وتريم وأحداث القاع وأبين وحجة

وبعد صمتٍ وتنُهدتُ قائلاً لها هل تظنّين أنّ االثوار قد تناسوا تلك التضحيات لا والله إن ما تِحسين به من سكونٍ وهدوء

إنما هو هدوء قبل العاصفة وهانحن دخلنا عامنا الثوري الثاني بتلك الروح التي بدأنا بها الثورة بل إزدّدنا إصراراً بالمضى

نحو تنفيذ كامل أهداف ثورتنا

فكفكفي الدموع فإنّا بالساحات باقون وأعلمي أن المتخاذل منا قد خاّن تلك الدماء وتلك التضحيات

فوالله لن نرضى بأنصاف الحلول وإنها لثورٌة ماضية حتى النصر بعزم ِوصبر الشباب

وما هي إلا أيام وسينقشع الضباب والمفاجآت قادمة وقريباً سنقول للفاسدين باي باي لأن التجربة تقول تجريب المجرب خطأ مرتين


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
449

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©