الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / أتأمرون الناس بالبر وتنسون انفسكم
سمير المعمري

أتأمرون الناس بالبر وتنسون انفسكم
السبت, 12 مايو, 2012 08:40:00 صباحاً

شروط الحوثيين وما ادراك ما شروط الحوثيين من اجل الحوار الوطني فيوم امس تناولت وسائل الاعلام يوم امس شروط الحوثيين للحوار الوطني ومع اعتراضي على اي شروط خاصة لاي طرف كان لبدء الحوار لكنني هنا سأتطرق الى بعض الشروط التي اعلنها الحوثيين فاحد شروطهم ينص على ألا يكون على الحوار أي وصاية أجنبية أو محلية ولا بأس برعاية من الأمم المتحدة تساعد على إنجاحه دون التدخل في فرض مساراته أو مقرراته.

( عندما يتكلم الحوثيون بان لا يكون هناك اي وصاية اجنبية او محلية على الحوار فبالله عليكم اليس الاحرى بهم ان يتحرروا اولا من الوصاية الايرانية عليهم وثانيا عليهم التحرر من وصاية سيدي عبدالملك كما يقولون ) وفي فقرة من شرط اخر نصت على : وقف الخطاب التحريضي والشحن الطائفي وإيقاف الحروب ووقف الإعتداءات على الساحات وعلى المسيرات والمظاهرات والأنشطة والفعاليات السلمية.

ومع اني مع هذا الكلام ولكن لماذا يتناقضون مع انفسهم فيطلبون من الاخرين وقف الخطاب التحريضي والشحن الطائفي في هذه الفقرة ومباشرةً في شرط اخر من شروطهم يصفون بعض القوى السياسية الانتهازية المستبدة والإقصائية التي لا يهمها إلا الوصول إلى السلطة بأي ثمن،فلماذا هذا التناقض العجيب اما سمعوا قول الله تعالى ((أتأمرون الناس بالبر وتنسون انفسكم )) والعجيب في الامر ان يُنصبوا انفسهم اوصياء ووكلاء على كافة مناطق اليمن فقالوا في احد شروطهم : الاعتراف من القوى المتورطة بالحرب على الجنوب والمحافظات الشمالية بخطأ الحرب وعدالة قضيتيهما، ومظلومية تعز وتهامة وما يترتب على ذلك من الحقوق.

فبالنسبة للشطر الاول من الشرط لا اعتراض عليه لكن من الذي اعطاه الحق ان يتحدث عن مظلومية تعز وتهامة لماذا يعينوا انفسهم اوصياء على كل اليمن ويقولون في جزئية من شرطهم السابق الذكر في بداية كلامي يقولون فيها الا يكون على الحوار اي وصاية اجنبية او محلية وهم الم ينصبوا انفسهم الان اوصياء على تعز وتهامة وكأنهم حماة ومدافعين عن المظلومين بينما في صعدة يسحقون الناس سحقا بل ويسومونهم سوء العذاب فكيف هذا ياهؤلاء وسأكتفي بهذه الملاحظات مع وجود ملاحظات ومتناقضات اخرى كثيرة غيرها فقط في شروطهم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1120

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
5  تعليق



5
خير
Saturday, 12 May, 2012 02:31:40 PM





4
غفرانك ربنا
Saturday, 12 May, 2012 02:18:37 PM





3
الحوار مطلب كل اليمنيين
Saturday, 12 May, 2012 10:19:12 AM





2
كلام يستحق التهزئه
Saturday, 12 May, 2012 09:56:48 AM





1
ههه
Saturday, 12 May, 2012 09:51:34 AM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©