الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / مؤتمر اصدقاء اليمن والتحديات
جلال غانم

مؤتمر اصدقاء اليمن والتحديات
الخميس, 24 مايو, 2012 02:40:00 مساءً

انعقد في العاصمة السعودية الرياض مؤتمر أصدقاء اليمن الأربعاء بممثلين عن الدول المانحة وبحضور واسع للمنظمات الدولية التي تسعى لتقديم المساعدات الاقتصادية والإنسانية والتنموية لليمن محاولة منها للخروج باليمن من مأزق الإرهاب والتنظيمات والحركات المسلحة التي تحاول فرض سيطرتها ووجودها في البلد

يأتي انعقاد مؤتمر الرياض في لحظات فارقة في التاريخ اليمني المعاصر بعد ثورة امتدت لأكثر من عام للإطاحة برموز الفساد في البلد وإقامة نظام ديمقراطي يمنح الإنسان اليمني الحق في تمثيل نفسه في المجالس والبرلمانات المحلية التي كانت في عهد النظام السابق عبارة بوابة لصبغ وتمرير المشاريع العائلية باسم الوطن والدين والوحدة .

ومشاريع الجيوب التي كانت تذهب من مؤتمرات أصدقاء اليمن إلى أصدقاء جيوب صالح ومساعديه .

يأتي مؤتمر أصدقاء اليمن في وقت تشهد الساحة اليمنية التحضير لمؤتمر الحوار الوطني بعد أن تأجل هذا المؤتمر في أكثر من مرة بسبب الاضطراب السياسي الذي تشهدة البلاد جراء الثورة .

إمام أصدقاء اليمن اليوم مهمة بالغة الصعوبة وفارقة في إحداث تغير جذري في طرق منح هذه المساعدات وكيفية استثمارها بإحداث استقرار سياسي واقتصادي وتنموي للانتصار على الفقر والجماعات والخلايا المسلحة والإرهابية التي تسعى للتمركز في اليمن والحل لا يكمن فقط من مؤتمر أصدقاء اليمن في المساعدات الإنسانية وتقديم مواد الإغاثة بل باستثمارات حقيقية تتيح وتوفر فرص عمل واستقرار نسبي للشاب اليمني وإيجاد فرص بديلة للتوازن السياسي بين القوى في الساحة اليمنية برعاية دولية وأممية امتدادا للمبادرة الخليجية .

وكذلك صيانة وحدة اليمن ووحدة أراضية في إطار حل عادل للقضية الجنوبية وقضية صعده كاحترام وخيار غير منقوص بفرض خيارات وطرق جديدة للحوار والتغيير المنشود الذي من المقرر ان يفتح الأفق إمام كل القضايا الوطنية في مؤتمر الحوار الوطني القادم .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1424

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©