الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / أبادوني ، وأيُّ فتىً أبَادوا ؟
عبده نعمان السفياني

أبادوني ، وأيُّ فتىً أبَادوا ؟
الأحد, 27 مايو, 2012 04:40:00 مساءً

أبادوني ، وأيُّ فتىً أبَادوا ؟
صديقٌ للبراءةِ ، ما استفادوا ؟

تقرَّبوا للإلهِ بسحْقِ جسْمي
وصَلّوا فوق أشلائي وعادوا !!

وسبَّحوا حينما الصَرَخات دَوَّتْ
وأدُّوا كلّ نافلةٍ وزادُوا

وغاصُوا في جداول منْ دمائي
وفي ديني وإسلامي تَمادُوا

ولكنْ كلّ أحلامي استفاقتْ
فناشَدوا كل طاغيةٍ ونادُوا

مع أقرانهم عَقدوا اتفاقاً
ونالوا – بالجريمةِ – ما أرادوا

أقاموا دينهم من دونِ نقصٍ
فهذا دينُهم ، هذا الجهادُ !!

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
850

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
1  تعليق



1
Sunday, 27 May, 2012 05:18:20 PM







أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©