الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / حكايات حزينة ومؤلمة
أحمد مهدي عبده المزحاني

حكايات حزينة ومؤلمة
الخميس, 21 يونيو, 2012 11:39:00 مساءً

حكايات حزينة ومؤلمة ,, يعاشها شعب العظيم اسوى حالات الحزن والام بعد أسقاط نظام فاسد متعجرف أكثر من عام على التوالي,, يعيشها شعبي حكاية حزينة أنتوط على هذا الشعب المغلوب على أمره تدمع لها العين ويتوجع القلب ألماً ,,على حال هذا الوطن الجريح الذي كابد صراعات كثيرة وطويلة ,,, حكايات حزينة ومؤلمة الشوارع تهدم الأروح تزهق كل يوم المؤسسات العامة تنتفض كل لحظة المستشفيات تفيض بجثث هامدة وتغرق بأجساد مجروحة أصبح كل شيء يخيف في وطني

المدارس اغلقت الخدمات الأساسية مقطوعة الاختطافات في عز النهار الأمن مشلول حركياً أحزاب سياسية تتصارع في كل اجتماعات لها قطاع طرق منتشرة وضع يرثي لها حالات من الخوف والفزع يسكن في قلوب المواطنين دموع أمهات تنهمر بغزارة صرخات أطفال تتعالي مدافع تجب بصوتها المخيفة القاتل واغتيالات للشخصيات هامة وهناك الكثير من المصائب التى حلت على وطني أين ثورتنا الشبابية السلمية المسروقة التي خرجت لتحرير وطن من نظام عبث بمقدرات وممتلكات وطن هناك من الاحزاب شوهت بثورتنا الشبابية السلمية خرجنا من أجل أحقاق الحق وأبطل الباطل وخرجنا لدعوة إلى الحرية، حرية الأوطان، حرية الأرض ، ، حرية الانتماء، حرية البقاء ، حرية الأمن ،، حرية الفكر ،، الدعوة إلى الحرية النقية معناها أن نقطع ونمزق كل يد تمتد لتنتزع منا حريتنا،،، الحرية النقية تعني أن لا نذل ونخنع وننحني ونقبل و"نركع " أمام طواغيت والارض،، الحرية أن نسعى ولو بالكلمة الصادقة إلى تحطيم النفس المغتصبة وتفتيت الصفوف الحاقدة،،

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1161

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
1  تعليق



1
حكاية حزينة ومؤلمة
Friday, 22 June, 2012 10:22:43 PM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 




سقطرى بوست
جامعة الملكة أروى
 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©