الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / لماذا يتم اخفاء نتائج التحقيقات في الجرائم التي حصلت ؟
أنور معزب

لماذا يتم اخفاء نتائج التحقيقات في الجرائم التي حصلت ؟
السبت, 06 أكتوبر, 2012 02:40:00 مساءً

سوف نعمل وسوف نحقق وسوف يتم القبض على الجناة وسوف ينالون الجزاء العادل جراء فعلتهم وسوف وسوف سوف هذا هو لسان حال حكومتنا الرشيده في جميع القضاياء الارهابية والاجرامية التي حصلت بداء من جمعة الكرامة وحتى محاولة اختيال وزير الدفاع اللواء محمد ناصر احمد الارض ملئتها الدماء فشهداء هنا وهناك وجرحا هنا وهناك فاطفالا يتموا ونساء رملت ومن ارتكبوا تلك المجازر والاعمال الارهابية يعيشون في حرية وترف وكأن الامر لايعينيهم وكل ماقدمته الحكومه لااهالي الشهداء والجرحا هو سوف وسوف وسوف

لماذا دائما يتم طمس الحقائق واخفائها ولماذا تتعامل الحكومة مع الشعب اليمني بتلك السخرية وبذلك المنطق وكأن الشعب لايعي ولايفهم ولايدرك مالذي يدورحوله فاين نتائج التحقيق لحادثة جمعة الكرامة التي راح ضحيتها عشرات القتلى ومئآت الجرحى من خيرت شباب اليمن فمنهم الدكتور ومنهم المهندس ومنهم المعلم ومنهم ومنهم ؟ واين نتائج التحقيق للحاثة الارهابية لجامع النهدين التي راح ضحيتها عدد من رجال الدولة والضباط ؟ واين نتائج التحقيق في حادثة مجزرة السبعين التي راح ضحيتها ثلاث مئة جندي بين قتيل وجريح ؟ واين نتائج التحقيق في حادثة كلية الشرطة التي راح ضحيتها عدد من طلاب كلية الشرطة ؟؟ واين نتائج التحقيق في محاولة اغتيال الدكتور/ياسين ؟ واين نتائج التحقيق في محاولة اغتيال وزير الدفاع اللواء محمد ناصر احمد ؟

لماذا لايتم كشف نتائج التحقيقات في تلك الجرائم وغيرها ولماذا عادة وبعد كل حادث مباشره نرى التصريحات النارية والقوية ونرى الوعود تلوا الوعود وفي نهاية المطاف لانرى نتائج تحقيق ولانعرف حتى منهم المتهمين ولماذا لاينالوا اولئك المجرمون جزاءهم الرادع جراء فعلتهم هذه ؟

فبعيدا عن خلط الاوراق وبعيدا عن المماحكات الحزبية والصراعات السياسية النتنة من حق الشعب اليمني ان يطلع على نتائج التحقيق في تلك الجرائم ومن حق الشعب اليمني ان يعرف اولئك المجرمين الذين ارتكبوا تلك الجرائم الارهابية البشعة ومن حق الشعب ان يرئ اولئك المجرمين وقد نالوا جزائهم الرادع ومن واجب الحكومة ان تقوم بكشف نتائج التحقيقات واظهار المجرمين وانزال اشد العقوبات بهم واذا لم تعمل الحكومة على ذلك فسوف تتحمل المسئولية الكاملة واذا لم تظهر الحكومة نتائج التحقيقات فهي بهذه الحالة بحكم المشارك في تلك الجرائم كونها ساعدة على اخفاء الجريمه وهي من تتحمل مسئولية وتبعات ذلك والتاريخ لن يرحم

لانريد لتلك الجرائم الارهابية ان تكون نهايتها في خبر سوف وسوف وسوف نريد ان نرى من ارتكبوا ترك الجرائم الوحشية والارهابية معلقين على المشانق فالام التي فقدت ابنها والزوجة التي فقدت زوجها والطفل الذي فقد اباه لايريدون منكم سوف وسوف وسوف ولا يريدون منكم وعودا كاذبه ولايريدون منكم تعويضا بمبلغ مالي او درجة وظيفيه او راتب شهري لاوالله لان من فقدوه لاتساويه كنوز الارض جميعا وكل مايريدونة هي العدالة وليس اكثر من ذلك وبان يروا القاتل وقد نال جزاءة العادل نظير ماارتكبه من جرم فهل يحق لهم ذلك وهل سوف يشهدون تلك اللحظه التي تشفي غليلهم وتطفي النار التي بداخلهم ؟ اتمنى ذلك

ان من الاعمال القبيحة والاشد قبحا ان يتم ادراج مثل هكذاء جرائم ارهابية في الصراعات السياسية ونقول لمن يريدوا ان يرج هذه الجرائم الارهابية التي حصلت ويستخدمها كورقة ضغط ليحقق بها مكاسب سياسية لا تدخلوا مثل هذه الجرائم ضمن صراعاتكم السياسية والحزبية ولاتدرجوها ضمن الصفقات السياسية فيما بينكم لتحقيق مكاسب سياسية والحكومة وحدها هي من تتحمل مسئولية تلك الجرائم التي حصلت وهي وحدها من تتحمل مسئولية كشف نتائج التحقيق وهي وحدها الحكومة من تتحمل مسئولية انزال العقوبات العادلة في من ارتكبوا تلك الجرائم ومالم تقوم الحكومة بذلك فلن يكون امام الشعب من متهم سواء الحكومة وهي وحدها الحكومة من تتحمل مسئولية تلك الجرائم وسوف تصلهم يد العداله آجلا ام عاجلا فالتاريخ لن يرحم والحليم تكفية الاشارة .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
990

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 




الخبر بوست
 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©