الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / إذاعة عدن تقاطع هادي بحضور مون وبن عمر والزياني
نشوان الحميري

إذاعة عدن تقاطع هادي بحضور مون وبن عمر والزياني
الثلاثاء, 20 نوفمبر, 2012 09:40:00 مساءً

احتفل بدار الرئاسة بصنعاء الاثنين ال19 من نوفمبر الجاري بمناسبة مرور عام على توقيع المبادرة الخليجية ،بحضور الأخ الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية والأمين العام للأمم المتحدة بان كي وأمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني والمبعوث الأممي إلى اليمن جمال بن عمر وسفراء الدول العشر الراعية للمبادرة الخليجية.كما عقد الرئيس هادي بعد ظهر اليوم ذاته مؤتمر صحفي مشترك في دار الرئاسة مع أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون وأمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني .

ورغم أن القنوات المحلية والدولية تابعت ما يجري بشكل مباشر كحدث كبير شهده اليمن ، وكحدث عالمي يتطلب المتابعة والنقل، سيما وأنه ( أي هذا الحدث ) تم الإشارة اليه والإعلان عنه مسبقاً في وسائل الإعلام ؛ إلا أن قيادة إذاعة عدن وإدارة الأخبار العامة فيها ،وبالأخص مديرها العام لم يكترثوا كعادتهم بمثل هكذا حدث ،كما تعودوا على ذلك في ظل عدم وجود المتابعة والمحاسبة من قبل الجهات المسئولة العليا ،وبالتالي ترك الحبل على الغارب ،وعدم متابعة الحدث في حينه كأنه أمر لا يعنيهم أبدا ولا يخصهم ، لا من قريب ولا من بعيد ، وهو الأمر الذي أفضى إلى بث وقائع الحفل الذي أقيم لمناسبة مرور عام على توقيع المبادرة الخليجية ،من حيث وقت ارتباط الإذاعة المتأخر بفضائية اليمن (أي بعد أن ألقى رئيس الجمهورية كلمته وتحديداً بعد دقائق من كلمة الأمين العام للأمم المتحدة )، والأدهى من ذلك أنه عقب اختتام الحفل تم الإشارة من قبل المذيع المناوب في أستديو الإذاعة إلى أنه تم نقل كلمة الرئيس هادي التي ألقاها في الحفل ، مع أن كلمة الرئيس هادي لم يتم بثها إطلاقاً . وفي واقعة أخرى تلت حدث الحفل المهم ، كررّت قيادة الإذاعة خطأها الفادح مرة أخرى وتجاهلت نقل وقائع المؤتمر الصحفي الذي عقده الرئيس هادي في دار الرئاسة مع أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون وأمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني حتى تم أشعارهم من قبل زميل مناوب في إدارة الأخبار ، ليقوموا بعد ذلك بحياء بالارتباط بفضائية اليمن وبث وقائع المؤتمر الصحفي بعد مرور نحو ثمان دقائق من كلمة الرئيس هادي التي أفتتح بها المؤتمر الصحفي . وفي هذا السياق أرجع زملاء في الإذاعة أسباب تجاهل ومقاطعة أخبار وفعاليات ونشاطات الرئيس هادي وكلماته وخطاباته إلى الموقف غير المسئول لقيادة الإذاعة ومدير الأخبار ،ولقلة كفاءتهم وعدم درايتهم ومتابعتهم للفعاليات والأحداث والمستجدات التي تدور في الساحة الوطنية ، وكذا سلبيتهم وعشوائيتهم ومواقفهم الغير مسئولة تجاه أداء واجبهم العملي والمهني في ادارة شئون الإذاعة ، التي أصبحت في وضع يسير من أسوا إلى أسوا ،يوماً فيوم .. كما علق زملاء آخرين بالقول " إن الرئيس هادي الذي تتجاهل وتقاطع الإذاعة نشاطاته وتبث كلماته مجزأة ،لم يشفع له هذه المرة في هذا الحدث الذي تجاهلته الإذاعة ؛ حضور الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون والأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبداللطيف الزياني، أو أهمية الحدث بعينه ،فواصلت قيادة إذاعة عدن تجاهلها للرئيس هادي .

وتجدر الاشارة إلى أنه منذُ توليه الرئاسة في اليمن في فبراير الجاري في انتخابات رئاسية، مثلت استفتاءا شعبيا على التغيير؛ عمدت إذاعة عدن إلى تجاهل ومقاطعة تغطية أخبار ونشاطات رئيس الجمهورية الأخ عبدربه منصور هادي ، متعمدة التأخير في بث أخباره ، وعدم الاهتمام بمتابعة جديد نشاطاته وبث خطاباته وكلماته في المناسبات واللقاءات المهمة ، بعكس ماكان عليه حال الإذاعة وإدارة أخبارها عند تغطيتها لأخبار الرئيس السابق ، مستغلة التراخي وحالة اللامبالاة وعدم المحاسبة والمتابعة من قبل الجهات العليا في وزارة الإعلام .

وخلال الأشهر الماضية وحتى اليوم تم رصد حالات وواقعات تجاهل ومقاطعة وحذف وتأخير في بث الأخبار والنشاطات والخطابات والكلمات المتعلقة بالرئيس هادي من قبل إذاعة عدن وإدارة الأخبار فيها على النحو التالي :

- في السادس عشر من أغسطس الماضي جردته من منصبه كرئيس للجمهورية اليمنية وإعادته إلى موقعه السابق كنائب للرئيس السابق علي عبدا لله صالح الذي أطاحت به الثورة الشعبية الشبابية في اليمن ، وذلك في مقدمة البرنامج الإخباري ( أنباء وتقارير) ، وكان معد حلقة البرنامج المدير العام للأخبار .

- في السادس والعشرين من سبتمبر المنصرم بثت إذاعة عدن أقل من نصف الكلمة التي ألقاها هادي،أثناء مشاركته في افتتاح الدورة 67 للجمعية العمومية للأمم المتحدة بنيويورك بعد نشرة السادسة مساءً وأعادت الكرّة مرة أخرى بعد موجز التاسعة مساءّ ، بصورة مشوهة ، في الوقت الذي بثت فيه الكلمة مباشرة من قنوات فضائية عربية ، وتم عرضها في المواقع الالكترونية كاملة بعد إلقاء الكلمة في المنبر الأممي بوقت قصير.

- في الثالث من أكتوبر الحالي في نشرة العاشرة مساءً بثت الإذاعة شبه خبر حول نشاطات الرئيس في بروكسل مكتفية بالقول كما جاء في النشرة "يواصل الرئيس عبدربه منصور هادي زيارته لبروكسل وقد عقد لقاءات مع عدد من المسئولين والإشارة إلى المؤتمر الصحفي الذي عقده هادي ورئيس المفوضية الأوربية والذي تم بثه بعد النشرة في برنامج الجولة الإخبارية ، في حين أن الخبر الذي بثته وكالة الأنباء اليمنية سبأ بعنوان "رئيس الجمهورية يجري مباحثات في بروكسل مع عدد من مسئولي الاتحاد الأوروبي يتناول استقبال الأخ الرئيس في مقر اقامته لسفراء دول الخليج العربي لدى الاتحاد الأوربي ،وكذلك استقباله للبارونة كاترين أشتون الممثل الاعلى للشئون الخارجية والسياسات الأمنية في الإتحاد الأوروبي .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
807

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©