الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / القضية المغيّبة
جبر الضبياني

القضية المغيّبة
الخميس, 13 ديسمبر, 2012 04:40:00 مساءً

نحن مقدمين على حوار وطني يشارك فيه الكثير من المكونات اليمنية من اجل الاتفاق على كثير من القضايا، وتقريب وجهات النظر من كل المشاركين، ولكن هناك قضية مغيبة تماماً عن المؤتمر ولا يوجد لها ممثلين في المؤتمر، وهي القضية التهامية التي لا تقل اهمية عن القضية الجنوبية التي تتصدر الحوار المرتقب ،فالقضية التهامية هُمشت من بعد ثورة الزرانيق من عهد الامام يحيى حميد الدين

فأهل تهامة مورس ضدهم كل انواع التعذيب والقتل والاعتقال ابان ثورتهم حينما كانت تهامة دولة مستقلة والى الآن واهل تهامة مهمشين ومغيّبين ويستخدم تجاههم النهب والنظرة الدونية فأنا مستغرب كل الاستغراب من غض الطرف عن قضية محورية كقضية تهامة ،ولكن بسبب عدم وجود عنف يصدر منهم وتخريب يتبنوه لا يُلتفت اليهم كما الجنوبيين الذي يوجد فيهم فصيل مسلح يمارس العنف والقتل وكذلك بصعدة يوجد الحوثيين يمارسون نفس الخراب والقتل الذي يمارسه الفصيل الانفصالي.

ولكن للأسف لا يُركز الا على من يستخدم هذه الاعمال التخريبية بينما الذي يطرح قضيته بطريقة حضارية يغض الطرف عنه ويتناسوا قضيته.

فإلى رئيس الجمهورية نقول له هناك قضية لابد ان تلتفت اليها، وتجعلها في الحسبان انها قضية اهلنا بتهامة فانت قد غضيت الطرف عن اعتماد ممثلين لها بالحوار فلا تكرر الخطأ الفادح بتجاهلها في الحوار المرتقب الذي نريد ان يكون حلا لجميع القضايا العالقة في يمننا الحبيب ،فلابد ان تكون قضية تهامة بارزة في الحوار ومن اوائل القضايا التي تُحل من اجل ان نرد الاعتبار لأهلها الذين غِيّبوا من عهد الأمام حتى هذه اللحظة وانا اكتب المقال ..

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
770

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 آخر أخبار يمن برس
مليشيات الحزام الأمني في عدن تعتقل ضابط وجنديين تابعين الحماية الرئاسية
إيران تعترف رسمياً بحكومة الحوثي في صنعاء
مليشيا الحوثيين تنفذ أكبر عملية سطو على أراضي وممتلكات الأوقاف في المحافظات
قوات المجلس الانتقالي الجنوبي تعتذر لأسرة العميد مهران القباطي بعد اقتحامها منزلهم
الأطراف السودانية المدنية والعسكرية توقع اتفاق تقاسم السلطة في البلاد
برلمانيون يصدرون بياناً يطالبون الرئيس بالاستغناء عن مشاركة الإمارات في التحالف العربي باليمن
 
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
1  تعليق



1
صح لسانك ياضبياني
Thursday, 13 December, 2012 06:59:10 PM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 




سقطرى بوست
جامعة الملكة أروى
 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©