الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / الولد للفراش وللزاني الحجر
منصور راجح

الولد للفراش وللزاني الحجر
الأحد, 14 أغسطس, 2011 02:01:00 مساءً

الولد للفراش وللزاني الحجر .. " صدق رسول الله "

كما لو ان عينيه كانتا على هذه اللحظة / الثورة من " زمن " اليمن ، ثورة الشعب اليمني الجبارة الآن .

*

الثورة اسقطت السلطة . الثورة انتصرت وشبعت انتصارا ، فماذا بعد ؟

ثمة مقال نشر قبل اكثر من شهرين من الآن .. ماذا بعد ؟

*

والكلام بالتاكيد موجه الى " الضيوف ":

ضيوف على الوطن ، ضيوف على التاريخ ، وضيوف على المشهد من اوله . داخلين في الربح " السحت " وخارجين من " الفراش / المخدع " على طول !

وهو موجه لمن ادمنوا الردح ثلاثين سنة ضد صالح وسلطته وهاهم يعدوّن لحفلة لطم وردح جديدة . اذا ناقشتهم سوف يقولون لك هذه " ثورتنا " انها ثورة الشعب اما اذا سالتهم طيب وماذا بعد! فسوف يجيبون عليك ان نحن إلا مسلمون أو لم يقل الرسول ما قاله .

هم حقيقة لا يقولون هذا ان هو إلا لسان حالهم!

اسود المفارش

*

حقيقتهم انهم ما يزالون ليسوا " يمنييون " في قرارة انفسهم بوصف ذلك شرفا يعتقدون بانهم اقل من ان ينالوه . وخاصة اذا تعلق الامر بالحكم والسلطة ولذلك فلا باس من الحصافة ! ، لا بأس من : يا غريب كن اديب و... وسلم الخبز لخبازه ! .. ليس طعنا في الوطنية لكن قد يكون الامر انتماءا ل " جيب !" أو مجرد ذاكرة

اما الحقيقة فليست غير الخوّر وأن حاولوا ايهام " الاتباع " بضده .

والتابع يسمتر تابعا حتى لو امتلك في صدره قلب شهيد الأمر الذي يجبرنا على السكوت . انهم – الاتباع – ألآف مؤلفة ولسنا على قدر من القدرة على ان نقلب ظهر المجن لملايين يراهنون وهم يرهنون ثورتهم للفراغ !

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1457

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
1  تعليق



1
كلنا نعرف انهم مجنسين
Sunday, 14 August, 2011 04:28:10 PM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©