الأحد ، ٣١ مايو ٢٠٢٠ الساعة ٠٨:٤٦ صباحاً

مسيرات موازية لمسيرات الحراك الجنوبي في عدن !!!!

د . أبو نورالدين اليهري اليافعي
الجمعة ، ٠١ فبراير ٢٠١٣ الساعة ١٢:٤٠ مساءً
ورحل نظام صالح ... خلف وراء ظهره تركة ثقيلة من الفساد وتركة اثقل من الاحقاد بين ابناء اليمن الواحد ...

صراعات في مختلف مناطق اليمن ... ازمات في كل نواحي الحياة ..
ما من جزء من حياة المواطن اليمني الا وبه حكاية مأساة وقصة الم ومعاناة ...

وطن غني بثرواته الطبيعية وغني بكوادره البشرية ..

لكنه تم افقاره بسؤ ادارته وفساد دولته ....

اليمن هذا الوطن الذي عقه ابناؤه وجحده ذويه يمر في اصعب مراحله في العصر الحديث ؛ واليمنيون في ترقب بصمت وبهدؤ فاما نقله نوعية وتحول الى الافضل وهذا يحتاج الى سنوات طوال وجهود جبارة ... جهود تتشابك فيها الايادي وتتحد فيها الرؤى على الاهداف الكبرى والخطوط العريضة للنهوض بالوطن والمواطن ... جهود تحتاج الى تكاتف الجميع وتغليب المصلحة العليا للوطن ....

والخيار الاخر وهو الذي لانتمناه وهو السقوط في الهاوية والوقوع في فخ الصراع .. والذي لن ينتهي ان بدأ فاليمن عبارة عن ثكنة عسكرية كبرى الكل فيها مدجج بالسلاح ....

مانراه اليوم من مسيرات موازية لفعاليات الحراك الجنوبي ..

كلما اقام الحراك فعالية تظهر لنا فعالية تهتف بشعارات مغايرة لما يردده انصار الحراك الجنوبي ...

اصابع الاتهام كلها توجه الى التجمع اليمني للاصلاح وشباب الاخوان المسلمين ... وهم الذين نتمنى منه الا يكونوا وسيلة لتحقيق اغراض اشخاص معينين او اتجاهات ورؤى معينة ...

لماذا يرتضى شباب الاصلاح ان يكونوا اداة صراع وخط اول لمصادمة اخوانهم الجنوبيين ؟!!!

قد يقولون انه الحرص على الوطن فاقول ان الجميع يعلم وكلنا نعلم ان هناك من يقف وراء كل الفعاليات التي تقيمونها وكلنا نعلم انها تحرك وتدار من صنعاء ؛ ففعالياتكم لاتعبر بالضرورة عن قناعاتكم وانما هي رغبات اناس اخرين يريدون ذلك وانتم وسيلة يستخدمونكم ...

نتمنى ان لاتستفزوا ابناء الجنوب بتلكم الفعاليات المصادمة .. بفعالياتكم التي تقيمونها لن تبنوا الوطن وبفعاليات الحراك لن يهدم الوطن ...

لاداعي لوجود تيار وتيار مضاد ...

لاداعي لصناعة اطراف صراع ...لماذا نحن في اليمن عندما تظهر قوة او تكتل معين نسارع الى اعداد العدة لمواجهته بطرق استفزازية لاترتقي الى مستوى الوعي السياسي والديمقراطي الذي طالما تغنينا به ورددناه في كل المحافل ....

لابد ان نترك اصحاب القضايا للتعبير عن قضاياهم طالما لم يعتدوا على احد ولم يتجاوزوا المسموح ...

انصار الحراك الجنوبي لم يكن الاصلاح عدوالهم الا يوم صدرت فتوى الديلمي وبغض النظر عن حقيقة الفتوى من عدمها لكن من هناك تولد حنق وغضب من الجنوبيين على الاخوان ؛ ومع ذلك ظلوا يرددون ان غريمهم نظام صالح وان تلك الفتوى من صنيعته ....

انصار الحراك لم يعتدوا على شباب الاصلاح الا يوم خرج شباب الاصلاح بمسيرات مضادة لما يدعو اليه انصار الحراك الجنوبي ...

شباب وانصار الحراك الجنوبي لم ينقموا من الاصلاح الا عندما اظهر شباب الاصلاح وانصارهم انهم من يحمي الوحدة وانهم صمام امان الوطن وان الواجب عليهم تفتيت الحراك الجنوبي ..

انصار الحراك الجنوبي لم يكن بينهم وبين الاصلاح صراع ولا عداء الا عندما شعروا ان شباب الاخوان يسيرون وفقا لرؤى وخطط واستراتيجيات تُرسم معالمها في صنعاء ...


فكم نتمنى من الجميع ان يتفهم ان صناع اطراف صراع او موازين قوى لم مجديا في عصر العلم والتكنولوجيا ...

وعلى الجميع تعزيز الالفة والمحبة بدلا من الظهور بمظهر التحدي ؛ على الجميع ان يتقبل مايطرحه الاخرون وان اختلف مع مانحبه ونراه من افكار ورؤى ....

دمتم بخير وحفظ الله البلاد والعباد

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 707.00 704.00
ريال سعودي 186.00 185.00
كورونا واستغلال الازمات