الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / بعد عبثه بهيئة المواصفات والمقاييس ....!؟
محمد منصور

بعد عبثه بهيئة المواصفات والمقاييس ....!؟
الخميس, 14 فبراير, 2013 01:40:00 مساءً

بعد عبثه بهيئة المواصفات والمقاييس حكومة الوفاق الوطني تكلف نجل رئيس مجلس الشورى بعمل يفوق قدراته !؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في اجتماع مجلس الوزراء الدوري يوم الثلائاء الموافق 12/2/2013م أقر المجلس على ضوء نقاشاته تشكيل لجنة برئاسة وزير الداخلية وعضوية وزراء كل من الأشغال العامة والطرق والعدل والإدارة المحلية والصناعة والتجارة والنفط والمعادن وأمين العاصمة ومدير عام الشركة اليمنية للغاز ورئيس مصلحة الدفاع المدني ومدير عام الهيئة العامة للمواصفات والمقاييس ورئيس جمعية حماية المستهلك ورئيس جمعية وكلاء الغاز .ولكن أود أن أشير هنا إلى أن مجلس الوزراء لا يدري بأن الأخ / وليد عبدالرحمن محمد علي عثمان ( نجل رئيس مجلس الشورى ) مدير عام الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس ليست لدية الكفاءة والخبرة العلمية والعملية للمشاركة في مثل هذه اللجان ولم يكن تعيينه في هذا المنصب إلا لكونه نجل رئيس مجلس الشورى ليس إلا ، بالإضافة إلى أنه غير فاضي لهذه التكاليف حيث أن لدى المذكور ما هو أهم من ذلك والأهم هو سفريات لخارج الوطن ليس لها أي أهمية سوى استنزاف خزينة الهيئة وتلبية رغباته اللامسئولة ..

وهنا أقول للحكومة ما قاله الوفد لإدارة الهيئة هل لديكم رؤية مستقبليه للتطوير؟ كما على الحكومة أن تراجع العقد الذي ابرم مع الوفد التركي الذي زار اليمن والهيئة مؤخرا وترى ما هي مردودات هذا العقد الذي على موجبه تم التنازل عن كثير من مهام الهيئة والتي ستخسر اليمن والاقتصاد الوطني الكثير وهل نحن مستفيدون منه وما مدى هذه الفائدة على المدى الطويل وهل سيظل الحال على ما هو عليه إلى ما شاء الله أم لفترة محدودة لحين تأهيل الهيئة وموظفيها ومختبراتها من قبل الطرف الآخر الموقع على العقد... كما أتمنى من حكومة الوفاق الوطني أن تولي هيئة المواصفات والمقاييس عناية خاصة كونها وبحسب مهامها تؤثر على صحة وسلامة بل وحياة الشعب اليمني بكامله فهي المسئولة عن غذاء المواطن اليمني وكل إستهلاكاته .


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
713

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©