الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / مشاركة القتلة في الحوار خيانة لدماء الشهداء
جبر الضبياني

مشاركة القتلة في الحوار خيانة لدماء الشهداء
الاربعاء, 13 مارس, 2013 12:58:00 مساءً


لم يتبقى سوى ايام على مؤتمر الحوار الوطني الشامل ويعقد الشعب اليمني آماله على هذا الحوار الذي سيناقش المعضلات التي افرزها النظام السابق

الحوار سيعقد في تاريخ 18 مارس التاريخ الذي لن ينساه ابناء الشعب اليمني الذي ضحى فيه بأنبل شباب في التاريخ اليمني

المخاوف التي تنتاب الكثيرين بأن الحوار سيطمس مذبحة الكرامة وجعلها في طي النسيان والدلائل التي تدل على هذا التخوف هو التركيز وبشكل قوي على الحوار واغفال المجزرة عن وسائل الاعلام

وكذلك مشاركة متهمين بالقتل لشباب الثورة في الحوار يزيد من التخوفات لدى شباب الثورة اليمنية

ويقولوا المتخوفين من ذلك: كيف ستكون مخرجات الحوار وموجود بين المتحاورين من حرضوا على قتل الشباب الثائر ومن نفذ القتل كذلك ؟؟
كيف سيرسم مستقبل اليمن من افسدوا الحياة اليمنية طيلة 33 عام ؟؟

اقحام المتورطين بقتل شباب الثورة في الحوار يعتبر خيانة لدماء الشهداء بكل ما تعنيه الكلمة من معنى فبعد ان تم تحصين المجرم من العقاب يتم الآن اشراك المجرم في بناء المستقبل !!!

رسالة الى الرئيس عبدربه وكل المكونات الوطنية في المجتمع اليمني : اذا أردتم حوارا مثمرا لابد من اشراك متحاورين يخرجوا اليمن الى بر الامان وليس اشراك من اوصلنا الى هذا الحال !
نحن نريد حوارا حقيقيا يفضي الى حل القضايا العالقة من جذورها وهذا لن يأتي بمن قتل وافسد واجرم بحق الشعب اليمني وانما من الوطنيين الذين يريدوا الخير لليمن واليمنيين

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
599

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 




سقطرى بوست
جامعة الملكة أروى
 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©