الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / فتاة صعده ..
بلال الشقاقي

فتاة صعده ..
الاربعاء, 22 مايو, 2013 11:40:00 صباحاً

ثلاث رصاصات في جسد فتاة من صعده رفضت الزواج بقيادي حوثي وإصابة والديها!
لهذه الدرجة صار الانسان اليمني مسلوب الارادة والرأي!
لهذه الدرجة من السؤ وصلت الامور في صعده!؟
هل هذا هي المظلومية التي صدع بها الحوثيون "الشيعه" روؤسنا!

مع احترمي لكل من يقول ان الثورة انتصرت , انتم مخطئون فاي ثورة هذه التي يجري في عهد انتصارها هذه الانتهاكات الجسيمة , قتل في الطرقات لاتفه الاسباب, وجريمة رفض الزواج رصاص تخترق الجسد!
الثورة ان لم تنتصر للانسان وكرامته فما فائدتها!؟

جريمة قتل فتاة - من صعدة لانها رفضت الزواج - لا تقل سؤ ولا بشاعة عن مقتل الشابين حسن وخالد في العاصمة صنعاء , بل اجزم انها اشد بشاعة , فأين رئيس الجمهوريةوقرارته الرئاسية القهرية لأحضار هؤلاءالمتهمين !

ام ان صعده خارج نطاق سيطرت الرئيس والدولة بشكل عام!؟

وهل سنرى تعليق لجلسات مؤتمر الحوار الوطني من قبل اعضائه للمطالبة بتسليم الجناة؟

هل سنرى من الناشطين والناشطات حملات انا نازل وووو الخ من اجل هذه الفتاة التي خسرت حياتها فقط لانها تمسكت بحق من حقوقها !

المشكلة اننا كمجتمع مدني ورأي عام نتعامل مع صعدة كأنها خارج نطاق اليمن فلا نلتفت الى الجرائم والانتهاكات التي تحدث في هذه المحافظه ,

الجريمة جريمة نكراء والصمت الرسمي والحكومي , وكلما يحدث في صعدة يجعلنا نسال انفسنا سؤال بسيط من الحاكم الفعلي لصعده و هل صعده جزء من اليمن !؟

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1100

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
1  تعليق



1
كثر الله من أمثالك
Wednesday, 22 May, 2013 02:05:32 PM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©