الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / هل حدثت ثورة في مصر!
بلال الشقاقي

هل حدثت ثورة في مصر!
الجمعة, 23 أغسطس, 2013 02:40:00 مساءً

انأ متعجب ومذهول من الذي يحصل في مصر تعجب يصل بي الى درجة اﻻحباط من ان شيا حقيقا تغير.
, في 25 يناير يوم عيد الشرطة المصريه كان سببا الخروج هو الوقوف ضد الممارسات القمعيه والمهينه التي تنتهجها الشرطه ضد المواطنين , وفي ذالك الوقت وقف معظم المصريين ضدها وفي ايام الثورة ال 18 يوم كان يقال انها مارست ابشع صور العنف ,ولم يكن يبررر لها القتل في اي حال من الاحول ,
مالذي تغير الان !?
اليوم نفس تلك الممارسات تطبق وبصورة ابشع بكثير مما حدث في يناير لكن المختلف ان هنالك الكثير يبرررون ما يحصل والعجيب ان بعضهم هم انفسهم مورس بحقهم مثل هذه الممارسات,
مالذي تغير !? هل هذه الدماء مصرية اما ماذا !?

لماذا لم نستعوب للان ان دم الانسان مقدس و حررررررررام فقط لانه انسان بغض النظر عن توجهاته وافكاره وارائه, ولا يبررر سفكه باي حجة كانت , لنختلف ولتتباين وجهات النظر لكن ليبقى الدم خط احمرعند الجميع يقف كل الناس مع من سفك دمه ضد من سفكها ولا يبررر سفك الدم باي حال من الاحوال ومن اي طرف كان , ليقف كل الكلام وكل الحوارت والمزيدات عند سقوط اول قطرة دم
الانسان دمه محرم لانه فقط انسان بغض النظر عن توجهه وافكاره.. اذا كنا الى الان لم نعي قيمة الانسان فائدة من كل هذه الثورات,
بلامس شاهدنا في ميدان النهضه في مصر جثث متفحمه من شدة الاحتراق, ماذنبهم ? هل لان لديهم وجهة نظر يعتقدون انها الصواب ? هل اصبح التمسك برائي اومعتقد اووجهةنظر معينه جريمة تستحق القتل والحرق بهذه الوحشيه , ماذا ابقى المصريين من قيم ثورة يناير , كل ما ثاروا ضده بدا يعيد نفسه الان وبقوة وشرعيه شعبيه ومجتمعيه !!

لماذا اعيد انتاج الماضي ,وبصورة ابشع, اعيد الواقع الذي يبرر فيه القتل باتفهه التبريرات!? ,
كل هذا يدعونا لسؤال هذا السؤال : هل حدثت ثورة في مصر؟

فما قيمة اي شي مهما اختلف مسماه .. ما قيمة العيش و الحريه والعداله الاجتماعية, ما قيمتها ان لم نحافظ اولا علي اساس هذا كله وهو حياة الانسان.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
768

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©