الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / ابجد حوث... مملكة الحوثي
عبدالسلام راجح

ابجد حوث... مملكة الحوثي
الإثنين, 04 نوفمبر, 2013 12:40:00 مساءً

• اين حكومتنا من الاحداث الدامية في صعدة ,هل اخرست الافواه أم أن الصمت افضل في مثل هذه المواطن ,أم أن للمليشيات الحوثي أن تتحول الى بيكومونات تقتل وتنشر الموت بين خصومها في كل مكان بدون سابق انذار ولا اختلاق الاعذار؟

• اين انت يارئيس الجمهورية من عشرات القتلى ومئات الجرحى في دماج,هل صارت القاعدة هي الخصم الاوحد لك وللعالم أما الحوثيون فعليهم سلام الله فقتلهم لاعدائهم رحمة والسكوت عنهم نعمة ومقاطعتهم نقمة.

• اين انت ياوزير الدفاع يامن جعلت من جنودنا عملية فدائية لتحرير أبين بينما مليشيات الحوثي ترتع وتعبث في الشمال وانت لاتهش ولاتبش ,يعني هل صرت وزيرا للدفاع عن الجنوبيين بينما الشماليين لهم الله ,وانت بهذا تمتثل قائلا لترد علينا"انا وزير منطقتي ولدماج رب يحميها".

• عمائم ايات صعده تصعد من هجمتها تجاه العزل من اهل دماج واليمنيون في موقع المتفرج وكأن السلفيين من كوكب زحل يجب تخليص الكرة الارضية منهم ليحلوا للسيد ان يلعب بالكرة وفق قوانين الخميني وايات قم وعمائم كربلاء.

• محافظ صعده تاجر سلاح جاء به السيد لتغطية جرائمه حيث ان الحاكم الفعلي لصعدة هو السيد بينما المحافظ فهو مجرد مادة حافظة لانصار الحوثي من نقمة القيادة السياسية في حالة انتهاء قانون الدعممة الذي ينتهجه الرئيس والحكومة.

• اين الدولة في محافظة صعدة التي اعلنت استقلالها في اثناء الثورة الشبابية حيث كانت جرذان الحوثي تتمدد في حجة والجوف بينما انصارها تخيم في ساحة التغيير لتثير الشغب والبلبله لافشال مرحلة التغيير الذي لايسير وفقا لمزاجها المتعكر بفعل الموجات التي تصاعدت جراء تحريك المياه الراكدة التي كشفت عمق تواجد الحوثيين في مقربة من عفاش والوزارات الحساسة كالداخلية والمالية والدفاع.

• اين دور قبائل محافظة صعدة الذين ناصروا الجيش في كل الحروب الستة السابقة والان لم نعد نسمع لهم همسا لان الحوثي بسط نفوذه وهدد خصومه واعلن قراره بحقه في امتلاك محافظة صعدة ومن بعدها اليمن يعني حبه حبه وبعدها برما برما تقبل الله سعيكم بين طهران وكربلاء مرورا بقبة السيد.

• اين دور منظمات المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانسان مما يجري في صعدة من انتهاك لحقوق الانسان حيث ان معظم القتلى من الاطفال والنساء الى جانب الحصار المطبق عليهم من قبل انصار الحوثي ,ولكن يبدوا ان المنظمات لم تصلها صرخات اهالي دماج او انها تنتظر الاذن من قبل قيادة محافظة صعده او انها اخرست والتزمت الصمت كمافعل ارباب السياسة في اليمن.

• اخيرا اين موقعنا مما يحدث هل نتفاعل او نسكت ونلجم افواهنا ونصم اذاننا وندعي ان الموت ارحم في ظل غياب الامن الذي تفتعله رموز النظام السابق بمساعدة الحوثيين ام ندعوا لاخواننا في دماج قائلين اللهم ارحم شهدائهم بينما صرخات الاطفال تهز صعدة واليمن وهي تستنجد نخوة القبيلة وشهامة اليمني الغائبة الدور.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
718

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©