الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / الاولى والشارع تدفعان ضريبة الحقيقة
عبدالوهاب الشرفي

الاولى والشارع تدفعان ضريبة الحقيقة
الخميس, 21 نوفمبر, 2013 11:40:00 صباحاً

بمساء الامس قام ملثمان بالاعتداء على مقر صحيفتي الاولى والشارع , صبا وقودا على ارشيف المرتجع واوقدا النار فيه , وعرضا حياة اكثر من ستين فردا في المبنى لخطر الاحتراق او الاختناق .

الاولى والشارع صحيفتان متميزتان وموقعهما هو في الصف الاول بين الصحف في البلد , ما يقومان به هو نقل الحقيقة للناس حتى لا يحترقوا او يختنقوا بالنيران التي يوقدها العابثون في البلد .

مجموعة من الشباب المتميز والممتهن والمثقف والودود هم اولئك الذي استهدفتهم ايادي الغدر مساء الامس , مجموعة تقوم بعملها بمهنية عالية وباحترافية متميزة وهذا هو ذنبهما المستمر , فليست اول مره يتم التعرض لهم بالمضايقات والتهديدات و " الجرجرة " للمحاكم " عمّال على بطال " .

ليس غريبا ان تصبح الحقيقة ذنبا للأولى والشارع لدى المستبدين والعابثين والفاسدين , بل هي شهادة لهما بانهما يزعجان هولاء , وما يتعرضان له ويتعرض له طاقميهما هو ضريبة الحقيقة و ثمن الحق , واثق انهم يتحملونها برضى وبثقة وبتحدي , ولن تخيفهم ولن تهز لهم شعره في رأس , وسيستمرون على ذات درب الاعلام الهادف والممتهن والغيور على بلده ومجتمعه .

الجبناء هم من يلجئون لردود الفعل في الظلام , وهم من يتصرفون دون ان يسفروا عن وجوههم , والامر بسيط وهو انهم يعرفون انهم مخطئون , وان عملهم هذا ليس فقط اجراميا ولكنه حتى مخجل وجبان . هم يعرفون تماما ان ما يقومون به هو محاولة اسكات صوت الحقيقة كي يضمنوا ان تمر جرائمهم وعبثهم وفسادهم بصمت , ولكن ذلك لن يتم لهم وستضل الاولى والشارع عقبه كأداء امامهم وامام مشاريعهم الضيقة .

على اجهزة الامن ان تقوم بمسئولياتها تجاه ما تعرضت له صحيفتي الاولى والشارع , بدأ من تعقب الجناة وايصالهم للعدالة , ومرورا بتعويض الصحيفتين وطاقميهما عن الاضرار التي لحقتهم , ووصولا الى تأمينهم مستقبلا , وعلى فخامة رئيس الجمهورية ان يوجه بذلك بشكل سريع وحازم وان يتابعه حتى يتم تنفيذه .

على الجميع في البلد من غير " العتاولة " ان يتضامنوا مع الصحيفتين , وان يدينوا ما تعرضتا له بشده , فاستهداف الاولى والشارع استهدف لكل قلم شريف , ولكل صحفي حر , ولكل مؤسسة اعلامية وصحفية , ولكل مطالب بنظام وقانون , ولكل مطالب بدولة مدنية , ولكل من يسعى ليمن الحريات والديمقراطية . استهداف الاولى والشارع استهداف للوطن وللمجتمع ولحاضرنا ومستقبلنا .

حمدا لله على سلامتكم ايه الرائعون في الاولى والشارع , ولا اراكم الله مكروها , و لا نامت اعين الجبناء , ولن تفلح خفافيش الظلام .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
850

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
1  تعليق



1
كلمة حق المشكلة المؤتمر والمشترك
Friday, 22 November, 2013 10:56:58 AM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©