الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / إحساس ثائر
عباس القاضي

إحساس ثائر
الإثنين, 17 فبراير, 2014 10:40:00 صباحاً

مع عامر أصغر أبنائي ،،، وأنا راجع من صلاة الجمعة في الستين .

في الستين جمع ليس كأي جمع ،،، جمع مشاعر وحب وأمل .
...
في الستين وانت تمشي قلبك يسبقك ،،، يلتقي عنده السماء بالافق ، والروعة بالألق ، ونور القمر بالشفق ،،، من لم يصل بالستين لم يولد بعد ولم يخلق .

أرى فيه الأطفال أطفالي والنساء بعض أهلي والرجال أخوة في المصير .

تتعانق نظراتنا ،،، تحكي ألف قصيدة وقصيدة ،،، أرى في حدقاتهم مستقبل الوطن ،،، آمالا مترعة بالحب .

أرى الشجيرات في الستين كأنها شجرة الغريب في المعافر أو شجرة دم الأخوين في سقطرة ،،، أو العباسي في الحسيني ،،، لا فرق عندي فكل تراب الأرض أوطاني .

أسمع الخطيب وكأنما تتنزل عليه الكلمات من السماء ،،، والمشهد أمامي كأنهم في حجر إسماعيل ،،، اغمض عيني لعل عيني تبلع المشهد .

ايها الغائبون عنا مكانا ووجدانا من اجلكم ضحينا ومن أجلكم تحملنا سبابكم، الحقوا بنا فالوطن بحاجة لتعاون الجميع ،،، لن يبنى بنا وحدنا ولكن بجميع ابنائه ،،، احكموا انتم لتحقيق أحلامنا و آمالنا ،،، سنكون لكم الرعية ،،، والله ما للحكم خرجنا ،،، خرجنا لنجعل بلادنا مصدر فخر بين الأمم ،،، بعد صبر طوييييل كنا نرشح زعيمكم قبل أن ترشحوه أنتم في الانتخابات ، لنثبت أننا نريد وطنا نعتز به تحت سقف اي حاكم ،،، لكنه أراد توريثنا كسقط متاع فخرجنا .

دعونا من الماضي ،،، تعالوا نحب الوطن من جديد .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1010

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©