الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / رئيس وطن بلا شعب ، وحكومة بلا رئيس ولا وطن ولا شعب !!
علي العمري

رئيس وطن بلا شعب ، وحكومة بلا رئيس ولا وطن ولا شعب !!
الأحد, 27 أبريل, 2014 05:40:00 مساءً

قد يبدو من عنوان هذا المقال بأنه غريب نوعاً ما ولكن هذه الحقيقة التي نعيش في ظلها بل حقيقة دامغة لا يوجد من يجادل حولها الا من هم يشوفون او يرون من الماء بأنه لبن ، وهذه الخصلة من الطاعة العمياء التي تتحلا بها بعض النساء لأزواجهن وحتى ان مثل هذه الخصلة قد تلاشت بين النساء واصبحن يتباهين بالتمرد على ازواجهن واشفقنا من ذلك وحملها الرجال في طاعة ابو نعمتهم او طاعة ساداتهم من اهل الحل والعقد من كبار القوم .

رئيسنا حفظه الله ورعاه ودام في بقاه ( عبدربه منصور ) هَمهِ هَم الوطن كيف ينفذ مخرجات الحوار ، وكيف ان الوطن يصبح جاهز للفدرلة اي تسليم كل قطعة من الكيكة لمن يستحقها في ظل ما اُتفق عليه بين الأطراف المتنازعة على من يؤخذ القسم السمين فيما يسمى بالاتحاد اليمني المقسم .

اليمن تقسم رضينا او لم نرضا ، شأنا ام ابينا ، فقد حصل ما حصل ، وسيدنا الرئيس من الملاحظ ان ليس له هم فيما يخص الشعب الذي يتضور جوعاً والذي ما عنده ما يولع او يلصي به السراج ، لا قاز ولا حتى شمعة ناضي بها بين ارجلنا في عتمة الظلمة لأننا قد نسينا بان هناك كهرباء مثل العالم واصبحنا نحلم بتوفير الشمعة التي آخر ضحيتها طفلة اشعلت النار في ثيابها قبل يومين .

وهذه تعتبر كارثة علينا من خلال ان حتى رئيسنا الطيب لم نسمعه يقول يا شعبنا العزيز لقد حصل كذا وكذا في اي خطاب له على الأقل لجبر الخواطر ، ولم نسمعه الا يتغنى بالتنشد وهجا الجهات الأمنية بالشكر والثناء على ما يقوموا به في استتباب الأمن رغم ان ولا واحده مما قالها فيهم ، الا اذا كان يعني ويقصدحمايته الشخصية اما الآخرين كل يوم يسرح شمسه الا وتنكسر وتقرح جمجمه من جماجم افراد الشعب مدنيين وعسكريين .

اما الحكومة اللهم لا حسد ولا شماتة كما يقول المثل ( الطعن في الميت حرام ) مش عارفين لماذا سُميت بالحكومة ولماذا تشكلت حكومة ورئيس وزراء وهي لا يوجد فيها ولا 1% من اسم حكومة وما يعني ذلك من مسمى ، واقل ما يقال عنها بانها حكومة بلا رئيس فكيف بالله عليكم نسميها حكومة .

حكومة لا يوجد في قاموسها مصلحة الوطن فليس لنا فيها شيء ، وحكومة لا تنظر الى ما يتعرض له المواطن المسكين من جراء العذاب اليومي الذي يلاقيه يومياً من جراء خدمة معدومة نهائياً ، اصبحت هذه الحكومة وبال على الشعب والوطن والقاصي والداني من الشعب اليمني الذي كان يتوق لحكومة تساعده من خلال المسئولية الملقاة على عاتقها.

حتى اصبحت واستحقت لقب ( حكومة بلا رئيس وبلا وطن وبلا شعب ) يعني فالصوه يعني منتهية واصبحت في حكم الموتى وليس رخوة فقط كما وصفها الكاتب الرويشان والذي انكسر راسها من هذا الوصف الجدير بها .

اليوم اصبح الوطن بكامل ترابه يحتاج حكومة تديره بجدارة حتى ينهض من الانكسار الذي هو فيه ، والشعب كذلك يقول ليس لهذه الحكومة مكان لدينا ونحتاج لمن يمد يد المساعدة والعنون بالقيام بخدمة تلاشت من قاموس هذه الحكومة التي جعلتنا نكره اليوم الذي تأسست فيه .

والله من وراء القصد .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1346

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©