الاربعاء ، ٠٨ ابريل ٢٠٢٠ الساعة ٠٩:٣٤ مساءً

يقولون ما لايفعلون !

محمد حمود الفقيه
الخميس ، ٢٥ ديسمبر ٢٠١٤ الساعة ١٠:٣٠ صباحاً
يرفعون لافتات " الموت لأمريكا الموت لإسرائيل " كتبوها بدماء الأبرياء ، نحتوها وشماً في جباههم ، حملوها على أكتافهم ، رسموها في قبب الأضرحة ، ولو كان بيدهم الخلق والزرع لزرعوها شجراً في بطون الأودية وعلى سفوح الجبال ، لقد أسرف هولاء بتلاوة هذه العبارات وأنفقوا عليها مداداً كان أن يكفي لسد حاجات من تيتم من الأطفال على أيديهم ، ومن ترملة من النساء بفعل سوءتهم الكبرى ، وكم أسرفوا بمقادير نسيج هذه العبارات كانت أن تكسو آلاف العراة من إخوانهم وأبنائهم بالإنسانية والدم والوطنية ! غير أن أعمالهم بتقديس هذا الشعار أصبحت حقيقة كرماد اشتدت به الريح في يوم عاصف ، ونسخهم هذا كسراب بقيعة يحسبه الظمئان ماء ، في حقيقة أمرهم ومنذ اللحظة الأولى لإطلاق هذا الشعار الزائف ، أهدوا الموت لأبناء جلدتهم ! ونشروا الرعب في أوساط مجتمعهم ونصبوا حقداً في قلوبهم يحرق كل من خالفهم في الرأي والمشورة حتى وصل بهم الحال الى القتل بلا هواده وتوجيه سهام الجرم الى الأبرياء من الكبار والصغار والنساء والأطفال من أبناء جلدتهم !!

ألم يعلنوا رسمياً أمام الله وأمام الشعب أنهم ( أنصار الله ) !! وهاهم اليوم ينصرون الله بإيذاءه !وانتهاك حرماته وإلا فمن من ينصرونه ؟ أينصرونه من أنفسهم !!!! تعالى الله عما يفعلون .
هم أنصار الله كما زعموا ! فهل بنصرهم لله يقتلون الناس من غير حق إيماناً منهم بنصره !؟ هم أنصار الله بزعمهم ! إذاً فإخراجهم أهل دماج كرهاً من بيوتهم كان بأمر الله لهم نصراً له !!! تعالى الله عما يأفكون .

هم أنصار الله كما قالوا ! إذاً فقد فجروا بيوت الله تقرباً اليه !! تعالى الله عما يعملون !!!

أيها المارقون من الفطرة ، أيها المكابرون فوق جثث الأبرياء ، أيها المؤمنون بحقكم دون العالمين ، اننا نناشدكم بترك الله في أي جرم تقدمون عليه نصراً لله وتقرباً اليه !! دعو الله وشأنه فبقتل الأبرياء لايريد أن تنصروه ، وبإخراج خلقه من أرضهم وديارهم لن يتقبل النصر، ولن يتقبل قربانكم بهدم مساجد الله ومنع عباده أن يذكروا اسمه فيها .
أيها العابثون بسنة الله في أرضه ، دعو الله وشأنه في فعلكم هذا ، ألم يكفيكم قتل النفس التي حرم ربكم باسم الله ؟ ألم يكفيكم هلك الحرث والنسل والهدم والخراب والتهجير والحشد والنشر والتذمر ونكث العقود والعهود وأخذ أموال الناس بالباطل وأكل السحت باسم الله ؟

اعلموا جلياً أن كل ذي عقل من الناس قد عرف حقيقة ما تدعون وما ترددون ، وقد تأكد لهم ان الموت الذي تزرعونه في سبيل الأبرياء لم يصل يوماً إلى أمريكي أو إلى إسرائيلي ، وتيقنت أنفسهم أنكم لم تكونوا يوماً " أنصار الله " فالله بريء من فعلتكم هذه كبرائته من المشركين ، وحاشا الله يا " انصار الله " ان يأمركم بالسوء والفحشاء والمنكر !! وحاشاه تعالى ان يقضي بقتل النفس التي حرمها إلا بحق ، وتعالى الله ان يكون المجرمون من خلقه أنصاراً له ..!

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 669.00 666.00
ريال سعودي 176.00 175.00
كورونا واستغلال الازمات