الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / قيادي حوثي «يلطم» عقيد في الجيش بذمار ويتحدّاه: «هيّا رُوح اشتكي بي»
قيادي حوثي «يلطم» عقيد في الجيش بذمار ويتحدّاه: «هيّا رُوح اشتكي بي»
الثلاثاء, 10 أكتوبر, 2017 11:48:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
قيادي حوثي «يلطم» عقيد في الجيش بذمار ويتحدّاه: «هيّا رُوح اشتكي بي»
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
تعرض ضابط في الجيش الموالي للحوثيين، إلى "صفعة" في خده، من قبل مشرف حوثي، في محافظة ذمار، جنوب العاصمة صنعاء.
 
وقال العقيد عبد الله محسن  قلاقة في فيديو بثه، وتداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، إنه تعرض للطم من قبل قيادي حوثي يدعى إسماعيل المغني، ويشغل منص مدير "الناحية"، مشيرا إلى أن الأخير قام بصفعه أمام الناس وشط الشارع العام، بعد أن قاموا أولاده باستدعائه إلى مدير الأمن، تحت تهديد السلاح.
 
وقال العقيد قلالة مناشدا المفتش العام: استحلفتك بالله سيادة المفتش العام، هكذا يهتكني أمام الناس، قائلا لي تسير تشتكي بي، هيّا روح اشتكي بي".

وناشد المحافظ الموالي للحوثيين حمود عباد بالقول: استحلفتك بالله وبرسول الله ، معا ترضوش بظلمنا ياسيد حمود".

وقال قلالة: إن القيادي الحوثي "المغني" وأولاده قاموا بأخذه من الأرض التابعة له بالقودة، واقتادوه حتى قام الأول بـ"لطمه" أمام الناس.

وسبق وأن قامت قيادات حوثية بصفع وإهانة عدد من ضباط الجيش، حتى صرخ أحد ضباط الجيش الموالي للجماعة الانقلابية بعد تلقيه الإهانة" عيب عليك أنا ميري".
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2011
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©