الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / هكذا تعبث مليشيا الحوثي بوزارة الخدمة المدنية في صنعاء
هكذا تعبث مليشيا الحوثي بوزارة الخدمة المدنية في صنعاء
الأحد, 22 أكتوبر, 2017 04:02:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هكذا تعبث مليشيا الحوثي بوزارة الخدمة المدنية في صنعاء
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
تعرضت وزارة الخدمة المدنية والتأمينات بالعاصمة صنعاء، لنهب وعبث مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، كغيرها من مؤسسات الدولة المختلفة منذ اجتياحها أواخر العام 2014م.

وكشف تقرير صادر عن الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة عن نهب ميليشيات الحوثي وصالح لأكثر من 39 مليون ريال، (39.623.762) ريال سحبتها من البنك المركزي اليمني دون توفر الوثائق المؤيدة لصرفها في وزارة الخدمة المدنية والتأمينات خلال عام 2016م.

وأفصح التقرير –حصل العاصمة اونلاين- على نسخة منه، عن عبث الميليشيات الانقلابية في وزارة الخدمة المدنية من ضمنها عدم اتخاذ الاجراءات اللازمة لإخلاء وتسوية الحسابات المدينة (العهد) والبالغ رصيدها في 31 ديسمبر/كانون أول 2015، بحسب ما اظهره حساب ختامي الوزارة أكثر من 183 مليون ريال (183.817.656.67) ريال منها أكثر من 181 مليون ريال (181.082.348) ريال، وبنسبة (99%) مرحلة من سنوات سابقة بالمخالفة للقانون المالي رقم (8) لسنة 1990م ولائحته التنفيذية.

وأشار التقرير الى صرف مبالغ بدون وجه حق، حيث بلغ ما أمكن الوقوف عليه خلال العام 2015م فقط أكثر من مليون و 800 ألف ريال (1.850.000) ريال، كما أن الصرف أجري بالمخالفة للقوانين و اللوائح والقرارات المنظمة ودون استيفاء الوثائق والمستندات المؤيدة لعملية الصرف، وقد بلغ ما أمكن الوقوف عليه من ذلك أكثر من 32 مليون ريال (32.466.371) ريال.

كما أقدمت ميليشيا الحوثي وصالح في الوزارة على استحداث قطاعات وإدارات في هيكل الوزارة وإجراء التعيينات في القطاعات والادارات المنشأة والغاء بعض الإدارات القائمة دون وجود مسوغ قانوني يجيز ذلك وبالمخالفة للقوانين واللوائح النافذة.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3154
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©