الصفحة الرئيسية / يمنيون في المهجر / بالفيديو.. مغترب يمني يعثر على صقر بالحدود ويسأله هل انت يمني ..فكانت المفاجأة!
بالفيديو.. مغترب يمني يعثر على صقر بالحدود ويسأله هل انت يمني ..فكانت المفاجأة!
الجمعة, 10 نوفمبر, 2017 08:47:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
بالفيديو.. مغترب يمني يعثر على صقر بالحدود ويسأله هل انت يمني ..فكانت المفاجأة!
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
عثر احد المغتربين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية، على أحد الصقور، في المناطق الحدودية بين اليمن والمملكة.

وقال المغترب اليمني عبدالفتاح الحبيشي  أنه وأثناء مروره على الطريق، صادف صقرا عليه أثار الارهاق والتعب، فتوقف وقام بأخذه دون أي مقاومة.

وقال الحبيشي انه تبادر الى ذهنه معاناة ابناء اليمنيين في السفر الى المملكة للبحث عن عمل ينقذ اسرهم من الموت الذي بات يهدد الالاف من المواطنين بسبب استمرار الحرب منذ ثلاث سنوات متواصلة دون الوصول الى نهاية لهذه المأساة.

ومن باب الدعابة وجه الحبيشي سؤالا للصقر يسأله عن موطنه، وكانت المفاجئة، حيث قال انه وجه له سؤالا ..هل انت سعودي؟ فكان الرد بإدارة رأسه ان لا ..هل أنت قطري؟ ولم تختلف الاجابة عن السابقة.. وهكذا حتى وصل الى ذكر اليمن وسأله هل أنت يمني ؟ فأشار الصقر بأن نعم،، مكررا لها أكثر من مرة.

وبعد تشكيكات من قبل متابعين لحقيقة المقطع، تواصل المشهد اليمني مع المغترب اليمني للتحقق من المصداقية، وقام الاخير بتصوير مقطعا خاصا بالموقع ننشره اسفل الخبر مع المقطع السابق.

وأوضح ان المقطع الذي نشره وخص المشهد اليمني بمقطع خاص منه، انتشر بشكل واسع، ووصلته مكالمات على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وكذا على جواله، فحين كذبه البعض من حقيقة المقطع، عرض عليه اخرون شراءه بمبالغ مالية كبيرة.

وعن رده على سؤال ما ان كان سيعمل على بيعه، قال انه لا يزال يفكر بالامر.

واعاد مقطع الصقر الى الاذهان معاناة الشعب اليمني الذي عرف بطيبته واعتزازه ببلاده وهويته اليمنية رغم كل الظروف التي تواجهه منذ عشرات السنين.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

- فيديو :







شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5365
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.





 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©