الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / 36 صورة تحكي واقع اليمن خلال العام 2017
36 صورة تحكي واقع اليمن خلال العام 2017
الاربعاء, 03 يناير, 2018 08:01:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
36 صورة تحكي واقع اليمن خلال العام 2017
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - وكالات
بعد مضي أكثر من ألف يوم على بداية الحرب، صار اليمن يعيش أسوأ أزمة إنسانية، أزمة عصفت بالبلاد منذ ديسمبر في عام ٢٠١٤ عندما أسقط الحوثيون العصمة صنعاء، وبدؤوا يسيطرون على أرجاء اليمن بدعم من إيران وبتحالف انكسر في الماضي القريب مع الرئيس السابق علي عبدالله صالح، الذي قتلته المليشيات مطلع ديسمبر الماضي.
 
 أزمة الكوليرا، مفخخات تنظيم القاعدة، قصف التحالف السعودي، تفشي المجاعة، جرائم الحوثيين، كلها أزمات لعبت بأرواح آلاف المدنيين في اليمن، وتسببت بدمار كبير للبنية التحتية في البلاد.
 
في التقرير هنا صور توضح العام الماضي في اليمن وتلخص معاناة الشعب اليمني، كما رصدها موقع ذي أتلانتيك، وترجم ذلك "الموقع بوست"


 
١- صورة رجل يحمل الطفلة بثينة محمد منصور، طفلة ناجية من مكان تم قصفه من قبل طائرات التحالف بقيادة السعودية، في 25 أغسطس 2017.
 
عيناها المتورمتان أصبحتا كرمز لالتقاط الصور عند اليمنين تضامناً معها، الطفلة التي لم تكمل الخمس سنوات لا زالت لا تعرف أن أبويها وعمها وخمس أفراد من أسرتها والذين ماتوا في تلك الحادثة، وكانت هي الناجية الوحيدة.
 
رغم وجود بعض الكسور في الجمجمة إلا أن الأطباء يعتقدون أنها ستشفى من هذه المشاكل، واتهم المواطنون التحالف بالتسبب في هذه الجريمة، بينما أصدر التحالف بياناً رسمياً يقول فيه إنه سيقوم بالتحقيق في هذه القضية.


 
٢- الصورة توضح انفجار صاروخ تابع للتحالف على قاعدة عسكرية في وسط صنعاء في 11 يناير 2017.


 
٣- صورة لعسكري حوثي وهو يقوم بالحراسة على تظاهرة لجموع تتبع الحوثيين في العاصمة صنعاء في 3 مارس 2017.


 
٤- صورة لطفلة صغيرة في مخيم داخلي للنازحين في منطقة دهران بالقرب من العاصمة صنعاء في 28 فبراير 2017.


 
٥-  صورة لمقاتل من القوات الشرعية، أثناء إطلاق قذيفة من قبل دبابة في المعارك الدائرة في محافظة تعز في 6 أبريل 2017.


 
٦- الصورة تبين إسعاف جريح في انفجار بسيارة مفخخة في محافظة لحج بعد مهاجمة مسلحين من تنظيم القاعدة لمقر حكومي في 27 مارس 2017، وقتلهم لستة جنود وأربعة مواطنين، وأدت الاشتباكات والتفجير إلى مقتل ١٠ من أفراد القاعدة من بينهم الانتحاري، كما ذكرت وسائل إعلام.


 
٧- صورة تبين رجل يدعو على قبر أحد قتلى الحوثي في العاصمة صنعاء في 11 أبريل 2017.


 
٨- صورة تم التقاطها في 29 أبريل 2017، لمبنى مدمر نتيجة مواجهات سابقة في 2011.


 
٩- صورة تظهر رجل يمني يصف كيف احتجز ابنه من قبل القوات التابعة للإمارات العربية المتحدة التي داهمت منزله في قرية أبو لصلوم الجنوبية في 9 مايو 2017. وطلب إخفاء هويته خوفا من الانتقام.

وتبحث العديد من الأسر عن أفرادها الذين اعتقلتهم قوات مكافحة الإرهاب خلال العام الماضي ويُعتقد أنهم محتجزون في سجون سرية في جنوب اليمن. ويشير السجناء السابقون إلى حدوث تعسف واسع النطاق وتعذيب.


 
١٠- صورة لرجل قبلي يمني من المقاومة الشعبية، التي تدعم القوات الموالية للرئيس المدعوم من السعودية عبدربه منصور هادي، وتظهر الصورة الرجل وهو قابض على قذيفة rpg في مدينة تعز في البلاد خلال اشتباكات مع المتمردين الحوثيين في 16 أبريل 2017.


 
١١- صورة تظهر بكاء صبي بعد إصابته بإطلاق النار خلال اشتباكات بين مقاتلين موالين للحكومة ومقاتلين حوثيين في مدينة تعز جنوب غرب البلاد في 2 يونيو 2017.


 
١٢- صورة تظهر رجل يمني يقف على أنقاض المنزل الذي تدمر بسبب غارة جوية يشتبه في أنها من التحالف في صنعاء في 9 يونيو / حزيران 2017. وتوفي أربعة مدنيين، بينهم اثنان من المراهقين، في ضربة جوية استهدفت منزلاً مدنياً خلف القصر الرئاسي في جنوب العاصمة بحسب مصادر طبية.


 
١٣- صورة تظهر تجمع الناس حول صهريج مياه خيري لملء أوانيهم بمياه الشرب، في الحديدة على خط البحر الأحمر، في 29 يوليو 2017.


 
١٤- صورة لرجل يمني مغطى بآثار الدماء بينما يبحث آخرون عن الناجين في حطام المباني التي ضربت بغارة جوية في منطقة فج عطان السكنية جنوب العاصمة صنعاء في 25 أغسطس / آب 2017. دمر القصف مبنيين في المنطقة الجنوبية، مما أدى إلى دفن الناس تحت الأنقاض، وفقا لما ذكره شهود ومرضى.


 
١٥- صورة لجثة رجل تحت الأنقاض في منزل دمرته غارة جوية بقيادة السعودية في صنعاء. في 25 أغسطس 2017.


 
١٦- صورة لفتاة تقف بالقرب من خيمة في مخيم للنازحين بسبب الحرب قرب صنعاء في 30 مايو 2017.


 
١٧- صورة لناس يقفون أمام المنازل التي دمرتها الغارات الجوية التي تقودها السعودية على مشارف مدينة صعدة شمال غرب اليمن، في 5 سبتمبر 2017.


 
١٨- صورة لفتيات يحضرن للدراسة في مدرستهن بعد أن تضررت بغارة جوية بقيادة السعودية، في مدينة الحديدة الساحلية، في 24 أكتوبر 2017.


 
١٩- صورة لجثث الرجال الذين قتلوا فى غارة جوية وقعت فى ساحة مستشفى بمدينة صعدة شمال غربى البلاد فى الأول من نوفمبر عام 2017.


 
٢٠- صورة تظهر مقاتل حوثي يتحدث على الهاتف وهو يمشي عبر موقع غارة جوية على ساحة العرض في صنعاء في 5 نوفمبر 2017.


 
٢١- رجل من أتباع الحوثيين يخرج من فجوة في العلم أثناء مشاركته في تجمع لدعم الفلسطينيين في صنعاء في 6 نوفمبر 2017.


 
٢٢- طابور انتظار لأسطوانات الغاز وسط تزايد النقص في العاصمة اليمنية صنعاء في 9 نوفمبر 2017.


 
٢٣- أناس ينظرون إلى الأضرار في أعقاب الغارة الجوية في صنعاء في 11 نوفمبر 2017. وقال شهود عيان إن التحالف العسكري الذي تقوده السعودية نفذ ضربات جوية على وزارة الدفاع في العاصمة اليمنية التي يسيطر عليها المتمردون في وقت متأخر من 10 نوفمبر / تشرين الثاني 2017.


 
٢٤- صورة لاحتضان فتيات بعضهن بالقرب من منزلهن المتضرر في موقع الغارة الجوية التي قامت بها السعودية بالقرب من مجمع وزارة الدفاع اليمني في صنعاء في 11 نوفمبر 2017.


 
٢٥- صبي يمني مكتوب على خده كلمة "الله" باللغة العربية في مظاهرة في العاصمة صنعاء بمناسبة عيد ميلاد النبي محمد في 30 نوفمبر 2017.


 
٢٦- ممرض يزن فتاة تبلغ من العمر خمس سنوات في مركز علاج سوء التغذية في صنعاء في 22 نوفمبر 2017.


 
٢٧- دخان يتصاعد خلف مبنى في العاصمة اليمنية صنعاء في 3 ديسمبر 2017 خلال اشتباكات بين متمردين حوثيين ومؤيدين للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.


 
٢٨- مسلح من الحوثيين يتفاعل وهو يجلس على دبابة بعد وفاة الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في صنعاء في 4 ديسمبر / كانون الأول 2017. وقد كسر صالح تحالفه مؤخراً مع الحوثيين علنا وأعرب عن انفتاحه للحوار مع المملكة العربية السعودية، وهاجم مسلحون سيارته عند نقطة تفتيش، أدى إلى مقتله.


 
٢٩- صورة التقطت في 5 ديسمبر 2017 وتظهر الأضرار التي تلت الغارة الجوية التي شنها التحالف الذي تقوده السعودية على القصر الرئاسي في العاصمة صنعاء الذي يسيطر عليه الحوثيون، وقصفت الطائرات التى تقودها السعودية العاصمة التى يسيطر عليها المتمردون قبل الفجر بعد أن قتل المتمردون الرئيس السابق على عبد الله صالح عندما هرب من المدينة عقب انهيار تحالفهم غير المستقر.


 
٣٠- مقاتل من الحوثيين يقوم بتفقد الأضرار بعد غارة جوية شنها التحالف بقيادة السعودية استهدف القصر الرئاسي في صنعاء في 5 ديسمبر / كانون الأول 2017.


 
٣١- الطفلة نادية أحمد صبري البالغة من العمر شهرين، والتي تعاني من سوء التغذية الحاد، في سرير في مركز لعلاج سوء التغذية في مدينة الحديدة في 20 ديسمبر 2017.


 
٣٢- رجل يتفقد منزلاً في صنعاء، كان في السابق موطناً لأسرة مكونة من 11 شخصا، بعد أن تعرض لضربة جوية قام بها التحالف الذي تقوده السعودية في اليوم السابق، مما أسفر عن مقتل تسعة من أفراد العائلة، بينهم خمسة أطفال، في 26 ديسمبر 2017.


 
٣٣- أفراد عائلة نزحوا بسبب الحرب في المناطق الشمالية الغربية من اليمن، يجلسون في كوخهم المؤقت على شارع في مدينة الحديدة في 24 ديسمبر 2017.


 
٣٤- رجال القبائل اليمنية من لجان المقاومة الشعبية، التي تدعم القوات الموالية للرئيس هادي المدعوم من السعودية، تحتل موقعاً خلال الاشتباكات مع متمردين حوثيين وحلفائهم في بيحان بمقاطعة شبوة في 15 ديسمبر  2017.


 
٣٥- لامرأة ذات أرجل مبتورة، تنتظر الساقين الاصطناعية في مركز الأطراف الاصطناعية التي تساعد ضحايا الحرب في مدينة تعز جنوب غرب اليمن في 24 ديسمبر 2017.


 
٣٦- يمنيون يتلقون حصصاً غذائية مقدمة من جمعية خيرية محلية في صنعاء في 13 أبريل 2017.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3000
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©