الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / التحالف العربي يعد ضباط «الحرس الجمهوري» بعبور آمن
التحالف العربي يعد ضباط «الحرس الجمهوري» بعبور آمن
الخميس, 04 يناير, 2018 07:30:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
التحالف العربي يعد ضباط «الحرس الجمهوري» بعبور آمن

*يمن برس - صحيفة الشرق الاوسط
كشف المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد تركي المالكي، الأربعاء، عن اتصالات تلقاها التحالف من ضباط وضباط صف من الحرس الجمهوري سابقاً التابع للرئيس اليمني الراحل علي عبد الله صالح، وتعهد لضباط الحرس الجمهوري، بتوفير العبور الآمن لكل من يرغب في الانضمام إلى الحكومة الشرعية.

وأوضح المالكي بعد اجتماع ضم سفراء دول التحالف والملحقين العسكريين في الرياض، أن «الكثير من قيادات الحرس الجمهوري سابقاً، سواء من الضباط أو ضباط الصف يتواصلون مع التحالف لأغراض أمنية عسكرية لا يمكننا الإفصاح عن تفاصيلها»، مضيفاً أن التحالف «قدم منشورات للعبور الآمن لمَن يرغبون في الانضمام إلى الحكومة الشرعية».

وتابع: «نجدد الدعوة لكل أعضاء المؤتمر الشعبي العام أو من يرغب من الحرس الجمهوري، وسوف نقوم بتأمين انتقالهم داخل أو خارج اليمن».

ومع تصاعد السخط الشعبي ضد ميليشيات الحوثي في صنعاء والمناطق الواقعة تحت سيطرتها، بسبب أعمالها القمعية المستمرة، وبينما شنَّ ناشطون في العاصمة صنعاء حملات ساخرة ضد قرارات الميليشيات التي استهلّت بها السنة الجديدة، أطلق موالون لصالح دعوات لتنفيذ «عصيان مدني» يتزامن مع مرور 40 يوماً على مقتله على يد الميليشيات.

ودعت «المقاومة الشعبية» في محافظة ذمار إلى استغلال حالة السخط الشعبي المتصاعدة ضد الميليشيات، ورفع وتيرة التنسيق بين القوى القبلية والحكومة الشرعية والجيش الوطني؛ استعداداً لتحرير المحافظة من قبضة الحوثيين. جاء ذلك خلال اجتماع موسع للمجلس الأعلى للمقاومة الشعبية في ذمار عقد في مدينة مأرب أمس برئاسة مستشار الرئيس اليمني للشؤون العسكرية الفريق الركن محمد علي المقدشي.

وتضمنت الدعوة إلى «العصيان»، التي يقول موالون لصالح وإعلاميون في حزب «المؤتمر» إنها محاولة لكسر «حاجز الخوف»، تنفيذَ خطوات عدة، منها الاعتصام في الميادين العامة وإغلاق المحال التجارية، وشلّ حركة السير والإضراب عن العمل في المؤسسات الحكومية التي تسيطر عليها الميليشيات.

وأكد المقدشي خلال اللقاء الموسع لـ«مقاومة ذمار» عزم القيادة السياسية والعسكرية على الإسراع في عملية تحرير ذمار، وبقية المناطق الخاضعة لسيطرة الميليشيا الانقلابية.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5855
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©