الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / بإشراف الحوثيين.. انتشار مخيف لعصابات خطف الأطفال في العاصمة صنعاء
بإشراف الحوثيين.. انتشار مخيف لعصابات خطف الأطفال في العاصمة صنعاء
السبت, 06 يناير, 2018 04:20:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
بإشراف الحوثيين.. انتشار مخيف لعصابات خطف الأطفال في العاصمة صنعاء
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
اشتكى عدد من المواطنين في العاصمة صنعاء، الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الإمامية، من انتشار عصابات خطف الأطفال، داعيين أولياء الأمور الى أخذ الحيطة والحذر.
 
وأوضح المواطن، سامي اليوسفي، أن أرسل نجله الى شارع بغداد، واعترضه مسلحون كانوا يستقلون سيارة هايلوكس غمارتين، وحاولوا اختطافة، قبل أن يتمكن من الفرار منهم، والإفلاب من بين أيديهم بصعوبة بالغة.
 
وناشد اليوسفي، في تصريحه لـ"العاصمة اونلاين"، اولياء الأمور بحماية أولادهم. وقال "انتبهوا لأولادكم، هذه الأيام بالذات، لا ترسلوهم لوحدهم". وأضاف "لازم يكون معاهم أحد من أصدقائهم، من داخل الحارة، لأن إبني أمين سامي، سبق وارسلته الى شارع بغداد امام مركز الدراسات والبحوث، ولولا الأقدار وشجاعته؛ لكان في علم الغيب".
 
وتابع قائلا "سيارة هيلوكس غمارتين، السائق واللي بجانبه مسلحان، حاولوا اختطافه". مشيرا الى إنه تم اختطاف أربعة مراهقين من منطقة السنينه" دون أن يحدد الجهة التي قامت باختطافهم، او الاشارة إليها.
 
يأتي هذا في ظل الانفلات الأمني الذي تشهده العاصمة صنعاء، وانتشار لمختلف عصابات السرق والنهب، حيث أقدم مسلح حوثي قبل أيام على مداهمة محل صرافة في شارع هايل، وقتل أحد الصرافين ونهب مبلغ ثلاثين مليون ريال من صندوق المحل.
 
مراقبون أكدوا أن هذه العصابات المنتشرة في العاصمة، لها ارتباطات وثيقة بجماعة الحوثي، والتي تسيطر على العاصمة، وفرضت عليها قبضة حديدة، والتي لجأت الى استخدام مختلف الأساليب لخطف الأطفال والذهاب بهم الى جبهات القتال، خصوصا في ظل الخسائر الكبيرة التي تتلقاها المليشيا في مختلف الجبهات، الأمر الذي دفعها الى استخدام كافة الأساليب للضغط على أولياء الأمور للدفع بأبناءهم الى الجبهات.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4233
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©