الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / اللجنة العامة لحزب المؤتمر الشعبي العام بصنعاء تكلف صادق أمين أبو راس برئاسة الحزب خلفاً لصالح
اللجنة العامة لحزب المؤتمر الشعبي العام بصنعاء تكلف صادق أمين أبو راس برئاسة الحزب خلفاً لصالح
الأحد, 07 يناير, 2018 07:01:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
اللجنة العامة لحزب المؤتمر الشعبي العام بصنعاء تكلف صادق أمين أبو راس برئاسة الحزب خلفاً لصالح
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
كلّف حزب "المؤتمر الشعبي العام"، في صنعاء اليوم الأحد، القيادي صادق أبو راس برئاسة الحزب، خلفا للراحل علي عبد الله صالح، الذي قتل علي أيدي مسلحي جماعة الحوثي، مطلع ديسمبر/ كانون الأول الماضي.
 
جاء ذلك في بيان صادر عقب اجتماع للجنة العامة للحزب (أعلى هيئة)، في أحد فنادق العاصمة صنعاء.
 
وأعلن البيان، تكليف أبو راس، بمهام رئيس الحزب حتى انعقاد المؤتمر العام (دون ذكر زمن محدد).
 
وعبّر الحزب، عن رفضه لما أسماه العدوان (إشارة للتحالف العربي) الذي تقوده السعودية.
 
وطالب البيان، بالإفراج عن المعتقلين من أعضاء الحزب، على خلفية الأحداث الأخيرة التي شهدتها صنعاء، وتسهيل سفر بقية أقارب صالح إلى خارج البلاد.
 
ولم يتطرق البيان إلى مسألة استمرار الحزب في الشراكة مع الحوثيين من عدمه.
 
وأبو راس، يعتبر من القيادات البارزة في حزب المؤتمر، وكان يشغل منصب نائب رئيس الحزب، واتسم موقفه بالغموض خلال مواجهات صنعاء التي انتهت بمقتل صالح على يد الحوثيين.
 
ويعتبر هذا هو الاجتماع الأول، لحزب المؤتمر، منذ مقتل رئيسه (صالح)، مطلع الشهر الماضي.
 
وحضرت قيادات بارزة في الحزب، بينها، قاسم لبوزة الذي كان نائبا لرئيس المجلس السياسي(المشكل من الحوثيين وحزب المؤتمر بمثابة رئاسة جمهورية)، ويحيى الراعي الأمين العام المساعد للحزب، الذي يشغل أيضا منصب رئيس مجلس النواب (البرلمان).
 
كما حضره، هشام شرف الذي يشغل منصب وزير الخارجية في حكومة الإنقاذ الوطني(غير المعترف بها دوليا والمشكلة من الحوثيين وحزب المؤتمر)، وحسين حازب، وزير التعليم العالي في الحكومة ذاتها، بالإضافة إلى قيادات أخرى.
 
ويأتي هذا الاجتماع في الوقت الذي يشهد فيه الحزب انقسامات كبيرة، منذ اجتياح الحوثيين لصنعاء في سبتمبر/أيلول 2014.
 
وبدأت تلك الانقسامات، بعد إعلان الرئيس عبد ربه منصور هادي نفسه رئيسا للحزب، بدلاً عن الرئيس صالح، وانضمام عدد من القيادات إلى جناحه، من بينهم رئيس الحكومة أحمد بن دغر.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3518
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©