الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / موسم هجرة قيادات وجنود الحرس الجمهوري إلى العاصمة المؤقتة عدن يزدهر رغم التوتر القائم
بالتنسيق مع الحزام الأمني والقوات الإماراتية وطارق صالح
موسم هجرة قيادات وجنود الحرس الجمهوري إلى العاصمة المؤقتة عدن يزدهر رغم التوتر القائم
الجمعة, 26 يناير, 2018 08:01:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
موسم هجرة قيادات وجنود الحرس الجمهوري إلى العاصمة المؤقتة عدن يزدهر رغم التوتر القائم
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - عدن
يتوافد بشكل يومي العشرات من أفراد قوات الحرس الجمهوري والقوات الخاصة السابقة إلى مدينة عدن - جنوب اليمن - للانضمام إلى معسكر تشرف عليه القوات الإماراتية تحت قيادة نجل شقيق الرئيس اليمني السابق طارق محمد عبدالله صالح .

ووفق صحيفة عدن الغد الصادرة من المدينة عن مصدر في نقطة العلم - مدخل المدينة - فإن أكثر من 233 من جنود الحرس من محافظات يمنية شمالية وجنوبية دخلوا خلال الخمسة الأيام الماضية من النقطة بتوجيهات من قيادة الحزام الأمني .

وأكد المصدر «أن الجنود كشفوا أنهم في طريقهم للتجمع صوب أحد المعسكرات التدريبية» موضحا ان «قائد عسكري سابق في قيادة الامن المركزي بعدن ويدعى "مراد ناجي" يتولى تجميعهم وتسهيل مهام وصولهم إلى عدن».

وأوضح المصدر ان مراد ناجي يقيم بحي عبدالعزيز عبدالولي وينشط حاليا بصفة رسمية وتدخل أكثر من مرة لدى قيادة النقطة بالعلم لإطلاق سراح الجنود الذين يتم احتجازهم .

 ويأتي تدفق عناصر الحرس الجمهوري الى عدن وسط حالة من التوتر تشهدها المدينة مؤخرا .

 وتشرف القوات الإماراتية على معسكر في منطقة بئر أحمد شمال المدينة يقوده طارق محمد عبدالله صالح ووصل إليه قرابة 2000فرد من قوات الحرس الجمهوري والقوات الخاصة وقبليين موالين لطارق صالح لتشكيل قوة عسكرية قد تدخل المعركة ضد الحوثيين دون أي معالم واضحة حتى اللحظة عن موقف تلك القوة من الشرعية وقيادة الجيش والمقاومة .
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4829
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©