الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / اكثر من 6 ملايين طفل تضررو بشكل مباشر بسبب الحرب في اليمن
اكثر من 6 ملايين طفل تضررو بشكل مباشر بسبب الحرب في اليمن
الخميس, 24 أكتوبر, 2019 04:26:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
اكثر من 6 ملايين طفل تضررو بشكل مباشر بسبب الحرب في اليمن

*يمن برس - وكالات
قالت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل "ابتهاج الكمال" في بيان صحفي بمناسبة الذكرى الـ 30 لتوقيع اتفاقية حقوق الطفل بأن أكثر من 6 ملايين طفل تضرروا بشكل مباشر نتيجة الحرب التي شنتها الجماعة الحوثية منذ انقلابها على الحكومة الشرعية.

ونقلت الوكالة اليمنية للأنباء سبا بأن الكمال اكدت بأن الحرب حولت أكثر من 2 .5 مليون طفل من مقاعد الدراسة الى سوق العمل وتسببت بوجود أكثر من 2 مليون طفل يعاني من سوء التغذية".


واشارت  بأن مليشيات الحوثي، مستمرة في تجنيد الأطفال والزج بهم في معارك عبثية وتعريضهم لخطر الإصابة بالألغام وتسريبهم من المدارس ما يؤكد بشاعة المليشيات  وعدم إلتزامها بالاتفاقيات الدولية والمبادئ الإنسانية"، 

 وشددت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل، على أهمية توحيد الجهود والعمل الجماعي لدعم أطفال اليمن، داعية المنظمات الدولية الخاصة بحقوق الطفل إلى تكثيف الجهود ودعم البرامج والمشاريع الخاصة بالأطفال ومساندة جهود الحكومة في هذا المجال


وأشارت إلى أن ممارسة الحوثيين، في تدريس الاطفال مناهج طائفية وتجنيدهم للقتال لصالحهم يعد كارثة حقيقية يجب وقفها سريعاً، مشددة على ضرورة أن يمارس المجتمع الدولي ضغوطاته بوقف الانتهاكات والجرائم التي تمارسها جماعة الحوثي بحق الطفولة في اليمن.
 
ونوهت  بأن الحكومة الشرعية، ملتزمة بكافة الاتفاقيات الدولية الخاصة بالطفل، وحريصة على دعم كافة البرامج الخاصة بحماية الطفولة، مشيرة إلى أن جماعة الحوثي مارست أبشع الجرائم والانتهاكات بحق الطفولة في اليمن.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1269
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©