الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / حقيقة مرعبة.. أوامر الإطلاق النووي بأمريكا تحت رحمة كمبيوتر قديم
حقيقة مرعبة.. أوامر الإطلاق النووي بأمريكا تحت رحمة كمبيوتر قديم
الجمعة, 25 أكتوبر, 2019 11:55:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
حقيقة مرعبة.. أوامر الإطلاق النووي بأمريكا تحت رحمة كمبيوتر قديم
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
إحدى الحقائق المرعبة للعالم الذي نعيش فيه، هو أن العديد من القوى العظمى العالمية، لديها جميعها القدرة على الوصول إلى أنظمة الأسلحة النووية القادرة على تدمير غالبية الحياة على هذا الكوكب من خلال الضغط على زر صغير، وهو أمر مخيف حقًا.

الأمر الأكثر إثارة للخوف هو أنه تم الكشف للتو، بفضل الموقع الاستخباراتي C4ISRNET، عن أن سلاح الجو الأمريكي يستخدم أقراصا مرنة بحجم 8 بوصات كحل تخزين أساسي لتمرير أوامر لإطلاق الترسانة النووية للولايات المتحدة، في حدث تقشعر له الأبدان منذ ”الحرب النووية“ في سبعينيات القرن الماضي.

وعلى الرغم من أنه من الأفضل الحفاظ على مثل هذه الأشياء آمنة قدر الإمكان، إلا أنك بلا شك تواجه صعوبة في اختراق النظام الحالي، إلا إذا تمكنت بطريقة أو بأخرى من الاقتراب فعليًا من الجهاز، حيث أصبح النظام الحالي في وضع لا يستطيع مواكبة التطورات التكنولوجية العملاقة.

لذلك، بعد سنوات من النقاش، تحصل SACCS على ترقية طال انتظارها لحل تخزين رقمي قوي، حيث أعلنت القيادة الاستراتيجية في أمريكا استبدال محركات الأقراص بـ ”حل تخزين صلب ورقمي وآمن للغاية“، حسبما قال المقدم جيسون لموقعc4isrnet. com.

وأضاف جيسون أنه رغم قِدم النظام، يثق سلاح الجو في مستوى الأمان الخاص به، ويجيد التعامل معه، على النقيض من ذلك فتثبيت نظام جديد كليًا ليس بالأمر السهل مثلما يبدو.

وقال الدكتور ويرنر داهم، رئيس المجلس الاستشاري العلمي للقوات الجوية عام 2016: ”يجب أن تكون قادرًا على تأكيد أنه لا يمكن لعدو السيطرة على هذا السلاح، وأن السلاح سيكون قادرًا على فعل ما يفترض القيام به عند الحاجة“.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1277
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©