الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / الكشف عن آخر رسالة لضحايا جثث الشاحنة لأمها " لأ أستطيع أن اتنفس" تفاصيل (صور)
الكشف عن آخر رسالة لضحايا جثث الشاحنة لأمها " لأ أستطيع أن اتنفس" تفاصيل (صور)
السبت, 26 أكتوبر, 2019 03:46:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الكشف عن آخر رسالة لضحايا جثث الشاحنة لأمها " لأ أستطيع أن اتنفس" تفاصيل (صور)
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - وكالات

انتشرت مؤخراً الرسائل الأخيرة المؤثرة التي بعثتها إحدى ضحايا "شاحنة الجثث" البريطانية لأهلها من داخل المركبة قبل وفاته.

واكتشِفت الشاحنة وبداخلها 39 جثة الأربعاء الماضي بعدما تلقت خدمات الطوارئ البريطانية بلاغاً بوجودها في منطقة صناعية في غرايز في المملكة المتحدة على بعد نحو 32 كيلومترا شرقي وسط لندن.

وذكرت الشرطة البريطانية أنها تعتقد أن الضحايا صينيون، لكن بكين قالت إن هذا لم يتأكد بعد. كما أعلنت السفارتان الصينية والفيتنامية أن مسؤوليهما يتعاونون مع الشرطة البريطانية. من جهته أكد قس من منطقة زراعية في فيتنام لوكالة "رويترز" اليوم أن غالبية الضحايا فيتناميون على الأرجح حيث يعتقد أنهم جاءوا من المنطقة التي يعيش بها.

وانتشرت أمس رسائل كتبتها إحدى الضحايا الفيتناميين وتدعى فام تي ترا ما (26 عاماً) لوالدتها الثلاثاء من داخل الشاحنة التي كانت متجهة من بلجيكا إلى بريطانيا، قبل وفاته

وكتبت فام لوالدتها، قبل ساعتين من وصول الشاحنة إلى المنطقة الصناعية في المملكة المتحدة حيث عُثر على الجثث بداخلها: "أنا آسفة جداً جداً، يا أمي يا أبي، رحلتي إلى بلادٍ خارجية فشلت".

وتابعت: "أنا أموت، لا أستطيع التنفس. أحبكم جداً يا أمي و يا أبي. أمي، أنا آسفة".

من جهته، ذكر شقيق فام أن رحلة أخته لبريطانيا بدأت في 3 أكتوبر/تشرين الأول الحالي، مضيفاً أنها طلبت من عائلتها عدم الاتصال بها لأن المهربين لا يسمحون لها بتلقي المكالمات.

وقد سافرت فام أولاً إلى الصين، حيث مكثت لبضعة أيام، بعدها سافرت إلى فرنسا. وأوضح شقيقها أن فام كانت تتصل بعائلتها عند وصولها إلى كل محطة من محطات الرحلة.

وقد حاولت فام أولاً العبور من فرنسا إلى بريطانيا في 19 أكتوبر/تشرين الأول، لكن تم كشف أمرها وإعادتها لفرنسا.


يمن برس - الكشف عن آخر رسالة لضحايا جثث الشاحنة لأمها " لأ أستطيع أن اتنفس" تفاصيل (صور)



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1508
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©