الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / قوات الجيش تسيطر على منطقة العرم بشبوة وتؤمن الخط الدولي إلى مودية بأبين
قوات الجيش تسيطر على منطقة العرم بشبوة وتؤمن الخط الدولي إلى مودية بأبين
الاربعاء, 01 يناير, 2020 12:26:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
قوات الجيش تسيطر على منطقة العرم بشبوة وتؤمن الخط الدولي إلى مودية بأبين
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - خاص

تمكنت قوات الجيش الوطني من تأمين الخط الدولي من محافظة أبين وحتى مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة.

وذكر مصدر عسكري في بلاغ صحفي وزعه الجيش أن القوات سيطرت مساء أمس على منطقة العرم، بمحافظة شبوة. 

وأضاف المصدر أن الحملة الأمنية من قوات الأمن الخاصة تحركت بتوجيه من محافظ محافظة شبوة محمد صالح بن عديو إلى منطقة العرم لتأمين الخط الدولي وملاحقة عناصر مسلحة.

مشيرًا إلى أن ذلك تم بالتنسيق مع قوات محور أبين، حيث قام اللواء الثالث حماية رئاسية بنشر قواته وتأمين الخط من مديرية مودية بمحافظة أبين وحتى منطقة العرم بمحافظة شبوة .

وأفاد المصدر أن قوات الأمن الخاصة بقيادة العقيد عبدربه لكعب داهمت الأودية والجبال في منطقة العرم وقبضت على مجموعة من العناصر المسلحة، وما زالت الاشتباكات مستمرة لرفض من تبقى من هذه العناصر تسليم أنفسهم؛ رغم دخول الوساطات القبلية التي قبلها الجيش ورفضتها العناصر المسلحة، مؤكداً أن فرصة تسليم أنفسهم للدولة وحفظ أنفسهم من أي ضرر قد يلحق بهم جراء هذا التمرد مازالت سانحة حد قول المصدر.

وقال مصدر عسكري في اللواء الثالث حماية رئاسية: “نشرنا قواتنا من مديرية مودية وحتى مدينة العرم، فتأمين الخط الدولي واجب على عاتق الجيش لتثبيت الأمن والاستقرار بالمنطقة". 

وحذر المصدر من أن أي تحركات مشبوهة ضد قوات اللواء أو الوحدات العسكرية التابعة للجيش، سيتم ضربها بشكل مباشر، مضيفًا أن الانتهاكات التي تقوم بها هذه الجماعات من اختطاف وقطع الطريق ونهب المسافرين وإقلاق السكينة العامة وزعزعة الأمن مرفوضة نهائيًا.

وأشادت قيادة الحملة العسكرية والأمنية بدور القبائل والمشائخ في المنطقة لمساندة الجيش في حفظ الأمن وتثبيت الأمن والاستقرار باعتباره مصلحة عامة للجميع .


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1461
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©