الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / قطعة سلاح مصرية نادرة جداً معروضة للبيع في اليمن (صور)
قطعة سلاح مصرية نادرة جداً معروضة للبيع في اليمن (صور)
الثلاثاء, 07 يناير, 2020 04:36:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
قطعة سلاح مصرية نادرة جداً معروضة للبيع في اليمن (صور)
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس -متابعات
عرض حساب للأسلحة على منصة التواصل الاجتماعي "تويتر" قطعة سلاح نادرة جداً تعود لحقبة الستينيات، للبيع في اليمن.

وقال "انليست مايك" الباحث المتخصص في الأسلحة الصغيرة والخفيفة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وآسيا في حسابه على "تويتر"  إن بندقة "حكيم" المصرية معروضة للبيع وتعد قطعة نادرة جداً".


وأوضح "انليست مايك" إن البندقية كانت موجودة منذ بعض الوقت، ويعود تاريخها إلى منتصف الستينيات".

وبحسب ما أوردته موسوعة "ويكيبيديا" تعد بندقية حكيم أو حكيم 54 بندقية نصف آلية من إنتاج الجيش المصري في أوائل الخمسينات من القرن الماضي، وتجمع عناصر من بندقية سيمينوف وبندقية سويدية الصنع ويطلق عليها Ag m/42 بعد أن طورها المصريين لاستخدام العيار الألماني 57×7,92 ملم (كعيار بنادق ماوزر الألمانية).

واستمر إنتاج البندقية في الخمسينات والستّينات على مكائن تم شراؤها وجلبها من السويد، وتم تصنيع حوالي 70 ألف بندقية من هذا النوع قبل توقف الإنتاج نهائياً.
يمن برس - قطعة سلاح مصرية نادرة جداً معروضة للبيع في اليمن (صور)

يمن برس - قطعة سلاح مصرية نادرة جداً معروضة للبيع في اليمن (صور)



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1164
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.





 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©