السبت ، ٠٤ يوليو ٢٠٢٠ الساعة ٠٢:٠٢ صباحاً
تربويون: كيف تتحدث مع أبنائك عن العنصرية؟

تربويون: كيف تتحدث مع أبنائك عن العنصرية؟

تصاعد التأييد الذي تتمتع به حركة "أرواح السود مهمة" منذ مقتل جورج فلويد، ولكن التركيز على هذا الموضوع جعل الكثيرين يواجهون صعوبة في إيجاد الطريقة المثلى لمناقشة قضية العنصرية مع أبنائهم.

 

تقول منظمة يونيسيف، وكالة الأمم المتحدة المختصة بالطفولة، ما يلي:

الأطفال دون الخامسة

استخدام خطاب مناسب لأعمار المتلقين. يجب التعريف بالاختلافات والاحتفاء بها.

 

كونوا منفتحين، وعبروا عن الاستعداد للإجابة على أسئلة الأطفال، وإذا أشار الأطفال إلى أناس ذوي ألوان مختلفة، لا تسكتوهم لأنهم سيعتقدون آنئذ أن الموضوع محرم.

 

تمسكوا بالعدالة، فهذا المبدأ يتقبله الأطفال في سن الخامسة جيدا. وتحدثوا عن العنصرية بوصفها أمرا منافيا للعدالة.

 

هؤلاء يتعرضون بشكل متزايد إلى معلومات يصعب عليهم استيعابها، ولذا ينصح بالآتي:

التزموا الفضول، فالاستماع وتوجيه الأسئلة هي الخطوة الأولى.

 

ناقشوا ما يرد في الإعلام سويا، فالإنترنت ووسائل التواصل الإجتماعي أصبحت الآن المصدر الرئيسي للمعلومات بالنسبة للأطفال.

 

تكلموا بانفتاح، فالنقاش المنفتح والصريح حول العنصرية والتنوّع والشمولية من شأنه بناء الثقة.

الأطفال الذين تتجاوز أعمارهم 12 سنة

للمراهقين القدرة على فهم المواضيع المجردة بشكل أكثر وضوحا، ويتمكنون من التعبير عن آرائهم بأسلوب أكثر فصاحة.

 

اسألوهم عما يعلمون: ما الذي سمعوه في الأخبار أو في المدرسة أو من أصدقائهم؟

 

اسألوهم عما يعتقدون أنه مهم في الأخبار وبينوا لهم وجهات النظر المختلفة من أجل توسيع مجالات تفكيرهم.

وشجعوهم على اتخاذ المبادرات.

الخبر التالي : نيويورك تحجر القادمين صحيًا من تسع ولايات هي..

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 770.00 767.00
ريال سعودي 202.00 201.00
كورونا واستغلال الازمات