الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / الشيخ الزنداني: يستنكر الفيلم الأميركي المسيء للرسول ويدعو الشعب اليمني للغضب
الشيخ الزنداني: يستنكر الفيلم الأميركي المسيء للرسول ويدعو الشعب اليمني للغضب
الخميس, 13 سبتمبر, 2012 05:30:00 مساءً

الشيخ الزنداني: يستنكر الفيلم الأميركي المسيء للرسول ويدعو الشعب اليمني للغضب

*يمن برس - متابعات - أخبار اليوم
إستنكر الشيخ عبد المجيد الزنداني ـ رئيس جامعة الإيمان ورئيس هيئة علماء اليمن ـ الفيلم الأمريكي المسيء للرسول صلى الله عليه وسلم والذي ظهر قبل أيام بأمريكا، معلناً إدانته أيضاً لمحاولة اغتيال وزير الدفاع اللواء محمد ناصر احمد أمس الأول.

وقال الشيخ الزنداني في حديث خاص لـ”أخبار اليوم” بشأن الفيلم الأمريكي انه عندما يهان رمز من رموز أي مجتمع أو تهان مقدساته فإن ذلك المجتمع يعتبرها إهانة لكل أفراده ويعلن موقفه المستنكر لتلك الإهانات، وإن لم يغضب ذلك المجتمع ويستنكر سقطت كرامته بين الناس، ومن يهن على الناس يتجرأ عليه كل سفيه وكل حاقد وكل عدو، لأنهم لا يتوقعون منه غضبة لكرامته وليس عند المسلمين من الرموز أغلى وأعظم من الرسول صلى الله عليه وسلم، لذلك يجب على كل مسلم أن يغضب على كل من يسيء إلى رسوله ونبيه عليه الصلاة والسلام.

ودعا الزنداني الشعب اليمني والشعوب العربية والإسلامية أن تحذو حذو الشعوب الإسلامية الحية التي عبرت عن احتجاجها وغضبها على ما يقوم به المستهزئون برسول الله صلى الله عليه وسلم قائلاً : “انصروا رسولكم وأعلنوا غضبكم أيها المسلمون وفي طليعتكم شباب الثورات العربية الذين تتعلق بهم الآمال والذين يعبرون عن إرادة الشعوب العربية”. وقال: “اللهم إن ما فعله هؤلاء المستهزئون منكر نكرهه ونبغضه ونسأل الله ان يبطله”.

واستنكر الشيخ عبد المجيد الزنداني ما تعرض له وزير الدفاع محمد ناصر أحمد من محاولة اغتيال آثمة راح ضحيتها عدد من القتلى والجرحى وقال: لا أنسى أن اذكر أبناء اليمن جميعاً بأنهم مسلمون ومن سلالة الفاتحين وأنصار الإسلام وقد وصفهم الرسول صلى الله عليه وسلم بأنهم أهل الإيمان والحكمة، وقال لهم “كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه”، فصونوا دماءكم أيها اليمنيون وتذكروا أخوتكم وبادروا بإصلاح ذات بينكم لإيقاف نزيف الدماء المتفجر على تراب أرضكم اللهم إنا نبرأ إليك من كل دم يمني يسفك بغير حق.

وتساءل الشيخ الزنداني تعليقاً على ما يحدث من محاولات اغتيال يتعرض لها المسئولون واقتحام ومحاولات اقتحام لبعض الوزارات: هل يمكن أن يتحقق الأمن ونحن نشاهد الهجوم على المؤسسات الرسمية المنوط بها حماية الأمن ؟!!

وأضاف الشيخ الزنداني: لم تسلم وزارة الداخلية من الهجوم عليها واقتحامها وبيع أثاثها كما لم تسلم وزارة الدفاع من محاولة اقتحامها والاعتداء عليها وعلى وزيرها كما لم يسلم الأطفال والنساء من قصف الطائرات الأجنبية واعتدائها على الأرواح البريئة فلنراجع أنفسنا ولنصن دمائنا ونحفظ مقدراتنا وإلا فالعبر من الشعوب ماثلة بين أعيننا وإذا وقع المحذور لا ينفع اللوم.

وخاطب الشيخ الزنداني في حديثه الرئيس عبد ربه منصور هادي وقال: تذكر أن شعبك هو الذي أختارك فبادر بقيادة شعبك لتحقيق آماله وطموحاته وتستطيع أن تتبنى قرارات كثيرة سيحتشد الشعب اليمني كله وراءك إذا كانت تلك القرارات معبرة عن دين هذا الشعب وتحقق مصالحه ولا تسمح لأي قوة أجنبية أن تحتل شبراً من أرض بلادك أو تقتل طفلاً أو امرأة أو أي بريء لم تحكم عليه المحاكم اليمنية بأنه مستوجب للقتل.

وختم الشيخ الزنداني حديثه بالدعاء بأن يوفق الله رئيس الجمهورية في عمل يرضيه ويرعى به مصالح اليمن واليمنيين وأن يحفظ الله بلادهم من كل سوء.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5293
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©