الصفحة الرئيسية / فيسبوكيات / صورة طفل بحاوية قمامة تثير غضب المغردين في السعودية
صورة طفل بحاوية قمامة تثير غضب المغردين في السعودية
الإثنين, 06 أبريل, 2015 05:01:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
صورة طفل بحاوية قمامة تثير غضب المغردين في السعودية
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - سي ان ان
أثارت صورة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، لطفل داخل حاوية قمامة، غضب الكثير من النشطاء الذين عبّروا عن استيائهم الشديد من ملتقط الصورة.

وقد أنشأ المغردون أكثر من وسم على تويتر، أبدوا من خلاله تعاطفهم مع الطفل وطالبوا بحل لهذه الظاهرة، كما علّق آخرون على تصرف الشاب حيث قال بعضهم إنه لا يدري حجم الكارثة التي اقترفها.

من ناحية أخرى، فربّ ضارة تكون نافعة بحسب ما قال أحدهم، فقد أعلن سائق الراليات السعودي، يزيد محمد الراجحي، عن مساعدة للطفل قائلاً: "أعلن عن تبرعي بخمسين الف ريال للطفل الرجل الذي لم يتجه للحرام واتجه للحلال للبحث عن لقمه العيش من يدلني عليه؟"

وفيما يلي بعض التعليقات التي وردت على تويتر:

فقد قال @Saud_4444: "ربما الشخص الذي اخطأ وتصوّر عند القمامه كان الله قد ساقه ليصل الرزق الى ذلك الطفل..."

وكتب @fahad12244: "هذه الصورة جمعت النظافه داخل القمامة والنجاسة خارجها."

وعلق @Faiisal_1985 قائلا: "أوقفوا التعصب تتوقف العنصرية.. كثير تحصلهم ينبشوا.. هؤلاء بحاجة لمشروع ينتشلهم من القمامة إلى الكرامة."

أما @3jBi فقال: "هذه العينات موجودة منذ زمن، الذي تغير أنهم أصبحوا لا يخجلون من تصوير قبحهم وقذارتهم ونشرها."

@AwalAlnas كتب: "من يسخر من أقدار الناس، لابد يعلم أن مسخّر الاقدار قادر على إبدال الاماكن."

وغرّد @robaawi قائلا: "لا حول ولا قوة الا بالله.. هذا مراهق لا يعي حجم ما اقترفه من كارثة ضد نفسه وأهله وإنسانيته، وهو ضحية لإنعدام التوعية ..!"



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
25361
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©