الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / البراك ينتقد إقامة اليمن 'أربعينية' صدام حسين
طالب الحكومة باتخاذ موقف تجاهه
البراك ينتقد إقامة اليمن 'أربعينية' صدام حسين
السبت, 10 فبراير, 2007 10:32:00 مساءً

البراك ينتقد إقامة اليمن

يمن برس - الكويت :

طالب النائب الكويتي مسلم البراك الحكومة بضرورة اتخاذ موقف واضح ازاء 'الاهانات والاساءات' التي دأب الرئيس اليمني على توجيهها للكويت حكومة وشعبا، مؤكدا ان احياء اربعينية الطاغية صدام حسين في صنعاء هي حلقة من مسلسل هذه الاهانات.
وشدد البراك، في تعليقه على احياء اربعينية للطاغية صدام حسين في العاصمة اليمنية (صنعاء) امس على ضرورة ان توقف جميع المساعدات التي تقدم لليمن وان تعلق الاتفاقيات معها، مشيرا الى ان الاحتجاج اللطيف الذي تقوم به وزارة الخارجية ازاء ما يحدث امر مرفوض.
واكد البراك 'ان اقامة اليمن لهذه الاحتفالية، التي هي بمناسبة مرور 40 يوما على اعدام الطاغية، ما هي الا حلقة من مسلسل الاهانات والاساءات التي دأب شاويش اليمن على توجيهها لمشاعر الكويتيين والشهداء والاسرى وتأييدا لما قام به ذلك الطاغية بغزوه للكويت عام 1990 من حرق وتدمير الآبار النفطية ومحاولته لإلغاء دولة الكويت وجودا وحدودا.
وقال ان هذا المسلسل لا يزال مستمرا واصبح شاويش اليمن يتفنن في اساءاته للكويت والكويتيين.
واضاف البراك 'شاويش اليمن اصبح يمارس الخداع وهو لا يخجل عندما يكلف حزب البعث باقامة احتفالية بحضور بنات الطاغية وتقديم جميع التسهيلات، وتقام هذه المناسبة في قصر الشباب وهو قصر حكومي مخصص لاقامة المؤتمرات والمناسبات الحكومية، مؤكدا انه يتناسى موقف الكويت وما قدمته له طوال السنوات الماضية عندما مد الكويتيون حكومة وشعبا ايديهم لليمن وقدموا الدعم سواء كان في المجال التعليمي او الصحة وقعت لهم المبالغ المالية بصورة قروض ومع ذلك استمر مسلسل الاهانات التي يقوم بها الرئيس اليمني غير آبه اطلاقا بمشاعر الكويتيين.
وتابع البراك 'ان ما يقوم به شاويش اليمن ليس اهانة للشعب الكويتي فقط بل للحكومة، مؤكدا ان ما يقوم به الرئيس اليمني امر لا يعنينا وليفعل ما يريد، ولكن يجب علينا ان نحافظ على كرامتنا وعلى الحكومة ان تكون لها ردة فعل لأنه من الخزي ان يظل السفير اليمني في الكويت في ظل الاهانات التي تتوالى على الكويتيين من قبل الرئيس.
واضاف 'يجب ان تكون للحكومة ردة فعل سريعة ولا يعني بردة الفعل ان تتحدث مع السفير اليمني بلطف او تبعث وزارة الخارجية رسالة احتجاج لطيف اليه، بل يجب ان يكون الموقف واضحا وحازما 'مؤكدا ان شاويش اليمن عندما يقوم بعمل مهين للكويتيين يعتبر هذا انتصارا له ولصدام حسين لانه يحاول رد الجميل لطاغية العراق نظرا لما قدمه له'.
وتابع 'يجب ان يكون لنا في مجلس الامة موقف ويجب ان تتوقف جميع العلاقات الكويتية - اليمنية وان تعلق الاتفاقيات ونحن لسنا بحاجة الى من يسيء لنا، لذلك يجب ان تعرف طبيعة الموقف الحكومي ازاء ما يحدث في اليمن الذي يعتبر صدام حسين شهيدا وهو الطاغية الذي قتل ودمر'.
وقال 'نقول للحكومة اما آن الآوان لتنتصري لكرامة الشعب الكويتي ضد من اساء للكويت والكويتيين اثناء الاحتلال ولا يزال يستهتر بنا ونريد ان نسمع شيئا واضحا ومحددا من الحكومة'، مؤكدا انه يجب ان يكون لنا موقف من المساعدات الكويتية التي تقدم لليمن، وكذلك القروض ونحن لا يمكن ان نلتقي في يوم من الايام مع من اساء للكويت والكويتيين.




للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

اقرأ ايضاً :





شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1728
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©