الصفحة الرئيسية / علوم وتكنولوجيا / قريباً قد لن تتمكن من نسخ أي صورة JPEG
قريباً قد لن تتمكن من نسخ أي صورة JPEG
الجمعة, 16 أكتوبر, 2015 02:39:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
قريباً قد لن تتمكن من نسخ أي صورة JPEG
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - عالم التقنية
قسم كبير من الانترنت وبالتحديد المحتوى البصري والصوري فيه قائم على صور بنسق JPEG التي يمكن نسخها وإعادة استخدامها بسهولة. لكن هذا الحال ليس دائماً على ما يبدو حيث أطلق مجموعة خبراء التصوير المشتركة مبادرة قد تؤدي لتطبيق إدارة الحقوق الرقمية عليها أيضاً، يعني حماية صور JPEG كما يتم حماية المحتوى الآخر من أفلام وأغاني وكتب الكترونية بموجب حقوق لايمكن انتهاكها تحت طائلة المسائلة القانونية.
 
وتنص المبادرة على أن حماية صور JPEG العادية يمكن حمايتها من خلال تشفير البيانات الوصفية مثل مكان التقاط الصورة وغيرها، كما يمكن أن تشمل منع نسخ أو فتح الصورة ما لم تمكن مخولاً بهذا الأمر.
 
هذا أمر كبير للغاية لو تم تطبيقه فعلاً، يعني أن معظم الصور المستخدمة في مواقع الأخبار كصور بارزة تعبر عن مضمون الخبر لن يمكن استخدامها إن تم حمايتها بحقوق أصحابها وتشفيرها ومنعها من الفتح والاستخدام. كما أنك لن تستطيع حفظ أي صورة تجدها أمامك بالسهولة المعروفة اليوم.
 
سابقاً كانت حقوق الملكية تطبق على محتويات من نوع آخر غير الصور، فمثلاً لو أردت نسخ قرص ليزري يحوي ألبومات محمية فإن برنامج النسخ قد يمنعك من ذلك، وكذلك المحتوى الذي يتم تنزيله من الانترنت ويعمل على أجهزة معينة فقط هذا لأنه محمي الحقوق. لكن حتى الآن كانت صور JPEG الأكثر انتشاراً نظراً لحجمها الصغير مقارنة بدقتها بفضل تقنيات الضغط الخاصة بها، وكان بإمكان أي شخص حفظ أي صورة يراها على الشبكة وحتى إعادة استخدامها دون أن يمنعه بذلك المتصفح أو برنامج تحرير الصور مثلاً.
 
بالطبع لو نظرنا من زاوية حقوق المصورين في الحفاظ على صورهم ومنها من الانتشار، ستحقق لهم هذه الحماية نقاط أكبر في صالحهم، لكنها تهدد بنفس الوقت الكثير من الأشياء وربما تجعل الانترنت غير كل ما نعرفه اليوم.
 
هذا الكلام لا يعني تطبيقه فوراً أو قريباً لكنه وارد واحتمال مطروح، لكن بنفس الوقت ترى مؤسسة الحدود الإلكترونية EFF حل وسطي من خلال عرض تقديمي عرضته على لجنة JPEG إذ ترى قيمة في تشفير البيانات بحيث يراها فقط الأشخاص المعنيين بذلك، لنقل رفعت صورة على فيس بوك وتقوم بتشفيرها بحيث لا تظهر إلا لأصدقائك، لكنها بنفس الوقت تحذر من أية محاولات لاستخدام نسق الملفات من أجل تطبيق الخصوصية والأمان ومنع نسخ الصور.
 
كيف تتصور الانترنت بدون صور JPEG ؟ هل سنلجئ لاستخدام نسق جديد أكثر شعبية وأقل قيود؟



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4304
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©