الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / ناطق المجلس الانتقالي الجنوبي يكشف تفاصيل تحركات المجلس الاخيرة ببلحاف وموقف القيادات الإماراتية بشبوة
ناطق المجلس الانتقالي الجنوبي يكشف تفاصيل تحركات المجلس الاخيرة ببلحاف وموقف القيادات الإماراتية بشبوة
الاربعاء, 26 يوليو, 2017 09:43:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعيين «سالم ثابت العولقي» متحدثا رسميا للمجلس الانتقالي الجنوبي
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
تعيين «سالم ثابت العولقي» متحدثا رسميا للمجلس الانتقالي الجنوبي

*يمن برس - عدن الغد
كشف ناطق المجلس الانتقالي الجنوبي سالم ثابت العولقي تفاصيل التحركات الاخيرة للمجلس بمنطقة بلحاف بشبوة .

وقال العولقي شهد هذا الأسبوع عقد عدة لقاءات بين شخصيات اجتماعية وقبلية بمحافظة شبوة، وقيادة التحالف العربي في منطقة بلحاف . اللقاءات كرست لمناقشة أوضاع محافظة شبوة والمستجدات الأخيرة فيها وستستمر هذه اللقاءات خلال الأيام القادمة مع عدة جهات قبلية بشبوة، وقد مثّل التحالف العربي في هذه اللقاءات قائد القوات الإماراتية بحضرموت.

وأبرز ما قاله قائد القوات الإماراتية خلال تلك اللقاءات، ما يلي:

- حيّا أبناء شبوة على أدوارهم النضالية والوطنية في كل المراحل.

- قدم رداً على من يقول أن هناك تهميش لأبناء بعض القبائل، حيث قال : " إننا لم نأت لتهميش أحد، وبالنسبة للتسجيل في شبوة في المراحل الأولى، فقد كان له عدة أسباب، منها قربها من المكلا، ونؤكد على أن دور أبناء شبوة كافة مضمون ومحفوظ".

- أكد إن بناء النخبة يتكون من أبناء الجنوب فقط، وأن بنائها بهذا الشكل في عدة محافظات، مرحلة مؤقتة، وسيتم دمج جميع قوات النخبة مستقبلاً في عموم محافظات الجنوب.

- تحدث عن الشرعية وإدارتها السيئة التي وضعت الكثير من العراقيل أمام قيادة التحالف العربي.

- تحدث عن الخدمات ودور الهلال الأحمر الإماراتي، وعن الإغاثة والفساد الذي تمارسه جمعيات الإصلاح، وقال : " إن أي دعم من الهلال الأحمر الاماراتي يجب أن يمر عبر شخصيات أو جمعيات نزيهة لا علاقة لها بالإصلاح، لا كأفراد ولا كجمعيات".

- تحدث عن الشهداء وخاصة شهداء النخبة، والمبالغ التي تصرف لهم والمرتبات الشهرية.

- تحدث عن الفساد الموجود في قيادة الجيوش، والخصميات التي تستقطع من رواتب العسكريين، وعدم تأهيلهم.

- تحدث عن أهمية التعليم بمحافظة شبوة، مشيرا إلى أن الجهل لا يبني المجتمعات، بل يجعلها ضحية للإدارات السيئة والإرهاب.

- تحدث عن ضرورة استيعاب كافة أبناء شبوة في قوات النخبة لتأمين مناطقهم، وضرورة أن تكون شبوة بيئة حاضنة للأمن ورافضة للفوضى والإرهاب.

- أكد أن الإصلاح والقاعدة وداعش والحوثي، إرهابيون، أفرادا وتنظيمات، وأن قطر وإيران عبر أدوات محلية يمنية، لعبت دوراً في هذا الاتجاه لتنفيذ أجندة تضر بالخليج العربي والمنطقة العربية.

- أكد على ضرورة أن يقوم المجتمع بدوره في مكافحة ونبذ الإرهاب، من خلال عدم السماح

لشبابه بالالتحاق بالتنظيم، مالم فإن التحالف غير مسئول عما يلحق بأفرادهم، لذا فعلى من انضم أبناؤهم إلى تلك التنظيمات المتطرفة، سحبهم أو التبرؤ منهم.

- أوضح أن الذين نفذوا العملية الإرهابية في حراد شبوة ليسوا من أبناء شبوة، وإنما هم عصابة من محافظة مأرب، وقال : "نعرف جيداً من يحتضن هذه العصابات وما الهدف من أعمالهم".

- أكد أن دولة الإمارات ستبذل كل جهدها من أجل استقرار محافظة شبوة، والجنوب بشكل عام والذي يجب أن يديره أبناؤه سياسياً واقتصادياً، لقطع يد الفساد والإرهاب.

- من جانبهم حيّا أبناء شبوة الدور الإماراتي الفاعل عسكرياً وإنسانياً في عموم مدن الجنوب وثمنوا تثميناً عالياً دور الإمارات في دعم أجهزة الأمن في مدن الجنوب خصوصا في مدينتي عدن والمكلا.

- كما طرح أبناء شبوة هموم وقضايا محافظتهم، ومشاكلها التي تتزايد منذ عامين في ظل غياب كامل للحكومة الشرعية وتأخر دور التحالف العربي عن المحافظة.

- وأكد أبناء شبوة على وقوفهم بجانب جهود التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات ودعمهم لأي جهود لتأمين واستقرار شبوة وتنميتها.

- كما تحدث أبناء شبوة عن الحملات الإعلامية الرخيصة التي تهاجم التحالف العربي والموجهة من قبل قطر، عبر أدواتها الحوثية والعفاشية والإصلاحية، مؤكدين أنهم لن يسمحوا لأحد أيا كان، بالنيل من جهود التحالف العربي.

- أكد أبناء شبوة رفضهم للإرهاب بكافة أشكاله وأنواعه، مرحبين بقدوم قوات النخبة إلى محافظتهم، واصفين تلك القوات بأنها تمثل الأمل المنشود لتحقيق الأمن ودعم جهود تطبيع الحياة بمحافظة شبوة.

هذا ما دار بين أبناء شبوة والتحالف في لقاء بلحاف، وهو ما أثار غضب بعض المطابخ الإعلامية التي سارعت إلى نشر أخبار مغلوطة وكاذبة حول تلك اللقاءات.

 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1960
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©