الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / العبادي: الدفاع عن إيران واجب أخلاقي وشرعي وزيارة الإيرانيين لنا بركة إلهية
العبادي: الدفاع عن إيران واجب أخلاقي وشرعي وزيارة الإيرانيين لنا بركة إلهية
السبت, 05 أغسطس, 2017 09:30:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

*يمن برس - وكالات
في رسالة يبدو أنها مقصودة ورغم استقبال السعودية له استقبال الفاتحين، اعتبر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الثلاثاء، إن بلاده تعتبر التصدي لأي اعتداء على إيران واجباً أخلاقياً وشرعياً عليها، مؤكداً أن مليشيا “الحشد الشعبي” ستكون شريكة في مستقبل العراق.

وجاء كلام العبادي خلال استقباله وفداً إعلامياً إيرانياً، بحسب ما ذكرت وكالة “مهر” الإيرانية، مضيفةً أن رئيس الوزراء العراقي أشار إلى أن إيران أول دولة ساعدت العراق في حربه على “الإرهاب”، في الوقت الذي لم تقدّم فيه أية دولة أخرى أدنى مساعدة للعراق في هذه الحرب، موضحاً أن هذه المساعدة تجعل بغداد تعتبر أن التصدي لأي اعتداء على إيران واجباً أخلاقياً وشرعياً عليها.

وتناول العبادي معركة الموصل قائلاً إن انتصار العراق في الموصل يأتي في ظل وحدة الشعب العراقي في وجه التيارات الانحرافية، مبيّناً أن مساعدة العراقيين للقوات الشعبية ساهمت في تحقيق النصر على تنظيم “داعش”.

وشدّد رئيس الوزراء العراقي، بحسب الوكالة الإيرانية، على ضرورة إزالة العقبات التي تواجه الزوّار الإيرانيين للمراقد الدينية في العراق، مؤكداً أنه يعتبر ذلك بركة إلهية.

وأكّد أنه سيعمل على إزالة المشاكل التي تواجه الزوّار الذين يدخلون الأراضي العراقية، مبيناً أن المشكلة الرئيسة أمنية، فضلاً عن المشاكل الخدمية الأخرى.

وعن زيارة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر إلى السعودية، قال العبادي إن العراق بلد ديمقراطي، واصفاً الزيارة بالطبيعية، محذراً في الوقت ذاته مما وصفها بالحركات التخريبية التي تحاول الإساءة لمليشيا “الحشد الشعبي“.

يشار إلى أن هذه التصريحات، جاءت بعد أقل من شهرين من استقبال السعودية لـ”العبادي”، برفقة عدد من الوزراء بينهم وزير الداخلية العراقي قاسم الأعرجي الذي يوصف بأنه مخبر إيران، تبعها زيارة أخرى لـ”الأعرجي” تم خلالها الاتفاق على فتح معبرين بريين بين البلدين، بالإضافة لمنحه أكثير من 1800 تأشيرة حج.

كما اسقبلت السعودية أول امس الأحد، زعيم التيار الصدري العراقي الشيعي، مقتدى الصدر، وهو ما عكس تحولا جذريا في سياسة المملكة تجاه العراق.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1799
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©