الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / أحزاب موالية للحوثيين تدعو لتجميد فعالية «حزب المؤتمر» في صنعاء وإعلان حالة الطوارئ
أحزاب موالية للحوثيين تدعو لتجميد فعالية «حزب المؤتمر» في صنعاء وإعلان حالة الطوارئ
الاربعاء, 23 أغسطس, 2017 09:01:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
أحزاب موالية للحوثيين تدعو لتجميد فعالية «حزب المؤتمر» في صنعاء وإعلان حالة الطوارئ
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
أعلنت عدد من الأحزاب السياسية اليمنية، الصغيرة والحديثة، موالية للحوثيين أمس الثلاثاء عن موقفها من حشد دعا إليه حزب الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح للمشاركة في احتفالات الذكرى الـ35 لتأسيس المؤتمر في الـ24 من أغسطس/أب الجاري.

ونقل مراسل "يمن مونيتور" دعوة هذه الأحزاب صباح أمس الثلاثاء إثر اجتماع موسع لها في العاصمة صنعاء إلى تجميد الأنشطة الحزبية وإعلان قانون الطوارئ في إشارة إلى احتفالات حزب صالح وتوفير المبالغ إلى جبهات القتال الخاصة بالحوثي بالإضافة ورفع الحصانة عن البرلمانيين المعارضين لسياسة الجماعة.

وأصدرت الأحزاب التي يأتي من ضمنها حزب الحق برئاسة حسن زيد وحزب الأمة وحزب الكرامة وغيرها من الأحزاب بيانا دعا فيه المشاركون لإعلان قانون الطوارئ لحماية ما يسمى الجبهة الداخلية. داعيا في الوقت نفسه الشعب اليمني إلى الاحتشاد لمواجهة (فعالية حزب صالح) وهو ما أطلق عليه (التصعيد بالتصعيد ورفد الجبهات).

وحصل "يمن مونيتور" على البيان الصادر من الاجتماع، الذي قِيل أنه صادر عن: "اللقاء السياسي الموسع للأحزاب والقوى والتنظيمات السياسية في العاصمة صنعاء".

واتهم البيان الولايات المتحدة الأمريكيَّة بإيكال مهمة تفتيت الجبهة الداخلية لـ"الحوثي/صالح"،  لدولة لإمارات العربية المتحدة. كما اتهم حزب "صالح" بالدفع بطرف ثالث للحصول على "صكوك غفران" حسب البيان، وإيقاف عمل القضاء والمؤسسات الحكومية في الدولة.

ودعا البيان حزب "صالح" إلى أن: "يستعيد زمام الامور من ايدي الطابور الخامس وان لا يسمح لشق الصف الوطني ولنصل معا وجميع ابناء الشعب الى جني ثمار صموده".

ودعا البيان إلى إعلان حالة الطوارئ، وأقرت نزولها إلى الجبهات والتحشيد لساحات "الاعتصام" في محيط صنعاء.

نشرت اللجان الثورية التابعة لجماعة الحوثيين صباح أمس الثلاثاء عشرات المسلحين على الطرقات الرئيسية معززة بآليات حربية فيما بدأت بعمل متاريس ونصب رشاشات على منافذ الطرقات المؤدية إلى العاصمة اليمنية صنعاء، وسط انتشار أكبر لما كان يعرف بـ"الحرس الجمهوري" الموالِ للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.

ويحشد حزب "صالح"، إلى ميدان السبعين الخميس القادم فيما أعلن الحوثيون في وقت لاحق أنهم سيحشدون إلى مداخل العاصمة صنعاء، فيما طالبوا حكومة تحالف الحرب الداخلية بإقرار قانون الطوارئ لمواجهة أنصار صالح.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5563
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©