الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / كاتب بموقع المؤتمر نت مقرب من المخلوع يعتذر رسمياً للرئيس هادي ونائبه علي محسن ..لماذا؟
كاتب بموقع المؤتمر نت مقرب من المخلوع يعتذر رسمياً للرئيس هادي ونائبه علي محسن ..لماذا؟
الاربعاء, 23 أغسطس, 2017 10:39:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
كاتب بموقع المؤتمر نت مقرب من المخلوع يعتذر رسمياً للرئيس هادي ونائبه علي محسن ..لماذا؟
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعة خاصة
أعلن ناشط مؤتمري وكاتب مخضرم بموقع الحزب الذي يرأسه علي صالح، اعتذاره رسمياً للرئيس هادي ونائبه علي محسن الأحمر وحزب الإصلاح، جاء ذلك في منشور على صفحته بالفيسبوك تعليقاً على التصعيد المتصاعد بين الحوثيين وحزب المخلوع، ومحاولة الأول منع الاحتفال الذي يحضر له الرئيس المخلوع يوم غدا في ميدان السبعين بصنعاء.

وكتب الناشط المؤتمري/فتحي الباشا،على صفحته بالفيسبوك:« وللرئيس عبد ربه ... أدرنا ظهورنا نكاية بك، لم نلتفت لك وهم يتسلقون أبواب قصرك، وها نحن نشرب من نفس الكأس».

وأضاف فتحي الباشا، أحد الكتاب البارزين في موقع «المؤتمر نت» الناطق باسم حزب المؤتمر مخاطبا الفريق علي محسن الأحمر، نائب رئيس الجمهورية : «تشفينا فيك انتقاما من دوركـ في 2011، ولم نكن نعلم أنك بحق حامي الجمهورية وحارسها الأمين».

ووجه خطابه لمن وصفهم بـ«إخواننا في التجمع اليمني للإصلاح» نقولها اليوم بمرارة وحسرة (أكلت يوم أكل الثور الأبيض)».

واستطرد القيادي المؤتمري، مستعرضا أخطاء الحزب: «ثلاث سنوات من القصف والجوع والمخافة، ثلاث سنوات صمدنا ورابطنا وربطنا على بطوننا، ثلاث سنوات دون أدنى مقومات العيش، لإعتقادنا أننا نخوض معركة وطنية.. معركة الاستقلال والسيادة الوطنية، قصف منازلنا ودمرت مدارسنا وأنهكت أجسادنا، لنكتشف في الأخير أننا كنا حمقى ومغفلين وضحية مسرحية قذرة، وأن العدوان الحقيقي بيننا، يتربص بنا، ينتظر اللحظة المناسبة للانقضاض علينا».

وأوضح الناشط الباشا في ختام منشورة «إنها لحظة الحقيقة والمكاشفة .. فإما أن نرمي كل ما سبق خلف ظهرونا، ونقف في صف واحد لمواجهة مغول العصر، أو لتحل علينا اللعنة "جميعاً" وللأبد».

وخلال الأيام القليلة الماضية، كتب نشطاء وقيادات في حزب المؤتمر، منشورات تهاجم الحوثيين وتعتذر للشرعية اليمنية ممثلة بالرئيس هادي ونائبه الأحمر، لما قالوا أنه تواطؤ من قيادات حزبهم ممثلة بالرئيس المخلوع مع الحوثيين وتسليمهم العاصمة صنعاء في 21 سبتمبر عام 2014م، والانخراط ضمن انقلابهم والتحالف معهم.

وتأتي اعتذارات ومنشورات المؤتمريين في هذا الاتجاه، بعد محاولات الحوثيين المستمرة لمنعهم من إقامة احتفال شعبي وحزبي في ميدان السبعين بالذكرى الـ35 لتأسيس الحزب الذي يتزعمه صالح والموافق يوم غداً 24 اغسطس.

وكان الحوثيون هددوا المؤتمر بمنع وإعاقة انصاره من التوافد إلى صنعاء، ودشنوا فعاليات مضادة رداً على تصعيد الحزب، وحشدوا الألاف من مقاتليهم في مداخل العاصمة تحت شعار رفد الجبهات بالمقاتلين.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
7023
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©