2013/11/04
مقتل يمني في الشريط الحدودي برصاص حرس الحدود السعودي أثناء محاولته تهريب شحنة قات
افاد مصدر مطلع أن يمني قتل في المنطقة الحدودية المشتركة برصاص جنود حرس الحدود السعودي، فجر أمس الاول.

واضاف المصدر:  إن جنود حرس الحدود السعودي اطلقوا النار على اليمني الذي يعمل في التهريب، أثناء تواجده في المنطقة المشتركة.

و طبقا للمصدر أطلق جنود حرس الحدود السعودي النار على المهرب أثناء محاولته ادخال كمية من القات الفاخر إلى الأراضي السعودية، ما أدى إلى مقتله في الحال.

وطبقا للمصدر وقع الحادث في منطقة المغالية الواقعة إلى الشرق من مديرية حرض الحدودية اليمنية.

وكشفت المصدر أن القتيل يدعى "سعيد نوارس" و ينتمي لمديرية حرض التابعة لمحافظة حجة، مؤكدا أنه في العشرينيات من عمره.

و سقط خلال الثلاثة الأشهر الماضية عشرات اليمنيين قتلى برصاص حرس الحدود السعودي في المنطقة الحدودية، بعد تشديد السلطات السعودية للإجراءات الأمنية في حدودها الجنوبية، عقب اكتشاف الأجهزة الأمنية السعودية تهريب أسلحة تركية إلى المنطقة الجنوبية.

و تقول الأنباء أن تهريب السلاح التركي إلى السعودية جزء من خطة يشارك الاخوان في تنفيذها لزعزعة استقرار السعودية.

و استخدم مهربي القات لتهريب السلاح، عن طريق وضع الأسلحة في أقراف القات، التي كان حرس الحدود السعودي يتغاضون على تهريبه، بعد نسج المهربين لعلاقات مع ضباط كبار من حرس الحدود.

و قامت السلطات السعودية قبل أكثر من ثلاثة أشهر بتغيير طاقم حرس حدودها في الشريط الحدودي مع اليمن، و استخدمت تقنيات حديثة في رصد التهريب، كالكاميرات الحرارية، ما ساهم في التضييق على المهربين، و تراجع أسعار القات في مدينة حرض الحدودية، فضلا عن انتشار ظاهرة بيع السلاح التركي المهرب فيها، بعد عجز المهربين على ادخاله إلى السعودية، و اقناع كبار المهربين بأن الشحنات المهربة تم مصادرتها من قبل حرس الحدود السعودي.
تم طباعة هذه الخبر من موقع يمن برس https://yemen-press.com - رابط الخبر: https://yemen-press.com/news23826.html