الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / ماتت أم صديقي فارس الحكيم يا عبدالملك الحوثي
مروان الغفوري

ماتت أم صديقي فارس الحكيم يا عبدالملك الحوثي
الاربعاء, 11 نوفمبر, 2015 09:23:00 مساءً

ماتت أم صديقي فارس الحكيم، يا عبدالملك الحوثي
------
فارس الحكيم يخبرنا:
ماتت أمي
----
أمي شهيدة قتلها الحوثي
كما قتل الكثير من أبناء تعز بالصواريخ والقاذفات والحصار.
منذ سنوات كانت تعاني من أمراض عدّة وكانت حالتها تحتاج الى متابعة ورعاية خاصة.

جاءت الحرب التي شنها الحوثي على اليمن وعلى تعز خاصة،استهدف الحوثي المستشفيات والمراكز الصحية،لم يبقَ في الخدمة سوى القليل جداً،لم يعد من يسأل عن الكفاءة والجاهزية بقدر ما يلوذ بأقرب جدار لمستشفى غالباً عبثت به فوهات المدافع،الحوثي قتل الطبيب والمريض والمسعف،استهدف كل ذرة حياة في تعز،وخنق الناس بالحصار ،منع عنهم الماء والدواء والكهرباء وكل أساسيات الحياة،حوّل تعز الى خرابة كبيرة غير صالحة لحياة الحيوانات فضلاً عن الأوادم.

أمي التي لم تعرف غير تعز،أصرّت أن تبقى فيها مهما كانت المخاطر" عشتُ هنا وسأموتُ هنا"..كانت ترددها كثيراً،وكان اصراري عليها بمغادرة تعز تبوء في كل مرة بالفشل ،قطع الحوثي الطرق وزرع مداخل المدينة بالألغام والمتفجرات،وأصبح من الصعوبة الوصول الى مشفى والاصعب منه أن تجد الطبيب والدواء،في طريقها الى المستشفى بين هضاب وتلال وعرة أسلمت الروح في منتصف الطريق،كانت سكرات موتها عبارة عن غفوات نائم،تغفو غفوات قصيرة بصمت وسكينة لتصحو قليلاً وهي تردد الشهادتين،كان اسم" الله" هو اخر كلامها من الدنيا،ماتت ولسانها يلهج به كما كانت دائماً في حياتها.
غادرت أمي الحياة.

لم أكن أجرؤ على تخيُّل هذه الحقيقة.
ودَّعتني اخر مرة وكأنها تشعر بأنه اخر وداع،لحظتها شعرت بالعاصفة تجتاح قلبي،منذ١٦ سنة وأنا أودعها لكن لم أشعر من قبل بمثل ذلك الشعور الغريب،مع ذلك خمنتُ كل شيء إلا الموت.
هاتفتها اخر مرة بكلمات قليلة،كان صوتها مهدوداً وخشيتُ أنْ أرهقها أكثر،ودعتني وهي تدعو لي،ليتني كنت اعلم انه اخر دعاء حتى اطلب المزيد.

فقدت أمي وفقدت اللهفة الصادقة التي تظلل عينيها،من سيدعو لي هذه المرة في ليالي رمضان وفي العشر الاواخر وفي كل مرة اهاتفها فيها او اجلس اليها،امي لا تملك غير الدعاء،وأنا الان أملك كلَّ شيء الا الدعاء.

كل من سيتكلم عن امه سيقول الكثير،لكن امي كانت استثناء بين كل النساء-رحمكِ الله يا امي-
اسال من الله ان يرحمها ويغفر لها ويجعل قبرها روضة من رياض الجنة وان يرزقها الفردوس الاعلى من الجنة،كما أسأله تعالى ان يعينني على برها والوفاء لها الى ان يجمعنا الله.

من صفحته على الفيس

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
862

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 آخر أخبار يمن برس
علي عبدالله صالح يسخر من الحوثيين ويطالب بوقف بيانات المجانين والمتهورين وتهدئة السرعة (فيديو)
الحوثيون يسلمون منزل أمين الأصلاح «الديلمي» تعويضاً لأحد قادتها في صنعاء
مسؤول سعودي يؤكد قبول الحوثيين بخطة أممية لتسليم ميناء الحديدة.. هل نجحت الإمارات؟
الذهب يرتفع مع تحول الاهتمام إلى مؤتمر البنوك المركزية ..قائمة بأسعاره اليوم في اليمن
أنصار صالح يبنصبون الخيام في «السبعين» ويزيلون شعارات الحوثيين من الميدان والأحياء المجاورة
القيادي المؤتمري «العواضي»: جاهزون لكل الخيارات والتهديدات لا تخيفنا
 
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
آخر الأخبار
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©