الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / موظفو جامعة صنعاء يبدؤون إضرابهم احتجاجاً على عدم صرف مرتّباتهم
موظفو جامعة صنعاء يبدؤون إضرابهم احتجاجاً على عدم صرف مرتّباتهم
الإثنين, 02 يناير, 2017 05:15:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
جامعة صنعاء
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
جامعة صنعاء

*يمن برس - متابعات
رفع مئات من موظفي جامعة صنعاء، من ضمنهم مدرسون وأطباء، شارات حمراء إيذانا بإضراب عن العمل حتى السبت المقبل، احتجاجا على عدم تسلم رواتبهم منذ أربعة أشهر.

وطالب المحتجون بتسليم رواتبهم المتأخرة كاملة، إضافة إلى تصحيح وإيقاف جميع المخالفات الأكاديمية والإدارية والمالية في الجامعة, كما طالبوا بإطلاق سراح المعتقلين بشكل غير قانوني من أعضاء هيئة التدريس وأبنائهم.

وقد وجه أعضاء هيئة التدريس بالجامعة رسالة إلى الطلاب لتوضيح سبب الإضراب، وطلبوا منهم أن يتفهموا ذلك حتى تسير العملية التعليمية بشكل سليم.
وفي نوفمبر/تشرين الثاني نفذ مسلحون حوثيون اعتداءات ضد أساتذة بجامعة صنعاء، واعتقلوا العديد من الموظفين في العاصمة، على خلفية احتجاجات تطالب بصرف الرواتب المتوقفة منذ ثلاثة أشهر.

وقال مصدر نقابي في جامعة صنعاء إن مسلحي مليشيا الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح اعتدوا على رئيس وأعضاء الهيئة الإدارية لنقابة التدريس بجامعة صنعاء.

وبث ناشطون صورا لإشهار مسلحي الحوثي الأسلحة البيضاء واعتدائهم على رئيس وأعضاء نقابة التدريس خلال لقاء تشاوري في كلية الآداب بجامعة صنعاء لبحث تصعيد الاحتجاجات المطالبة بتسليم الرواتب.

ونفذ العشرات من موظفي الدولة العسكريين والمدنيين مظاهرة ضد الحوثيين تحت شعار "الراتب مطلبنا" بعد توقف صرف أجورهم لثلاثة أشهر.

وتشهد العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات اليمنية أزمة اقتصادية غير مسبوقة، بعد انقطاع رواتب موظفي الدولة للشهر الرابع على التوالي.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1896
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©