الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / تفاقم الأزمة بين الإمارات والرئيس هادي في الجنوب والمفلحي إلى مصر في إجازة مرضية طويل.. تفاصيل
هددت بوقف مشاريع إعادة الإعمار إذا عاد المحافظ إلى عدن
تفاقم الأزمة بين الإمارات والرئيس هادي في الجنوب والمفلحي إلى مصر في إجازة مرضية طويل.. تفاصيل
الجمعة, 22 سبتمبر, 2017 03:59:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تفاقم الأزمة بين الإمارات والرئيس هادي في الجنوب والمفلحي إلى مصر في إجازة مرضية طويل.. تفاصيل
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - خاص
كشف مصادر يمنية مطلعة، عن تفاقم الأزمة القائمة بين الحراك الموالي للإمارات والرئاسة اليمنية، والمستمرة منذ عدة أشهر، إثر إقالة الرئيس هادي محافظة عدن السابق عيدروس الزبيدي وبن بريك وتعيين المفلحي خلفاً له.

وأضافت المصادر لـ«يمن برس» إن الأزمة ما زالت مستمرة بين الزبيدي وبن بريك بدعم إماراتي، والرئاسة اليمنية ومحافظ عدن الدكتور/عبدالعزيز المفلحي، الذي لم يسمح له بممارسة مهامه في إدارة المحافظة.

واشارت المصادر إلى عجز الرئاسة اليمنية عن إعادة محافظ عدن المتواجد منذ اسابيع في العاصمة السعودية، إلى العاصمة المؤقتة لممارسة مهامه، حيث يتعرض الرئيس لضغوط وإملاءات إماراتية مستمرة، وتمرد مسلحة قد ينفجر في كل المناطق المحررة إذا ما تحدى السلطات الإماراتية والموالين لها من الحراك الانفصالي.

وأوضحت المصادر إن السلطة الإمارتية، هددت بوقف مشاريع وبرامج إعادة إعمار عدن والمحافظات المحررة، إذا ما عاد المفلحي إلى المحافظة، ما أجبر المحافظ على البقاء في السعودية، منذ ان وصل إليها بصحبة رئيس الحكومة الشهر قبل الماضي.

ودشنت الحكومة قبل أيام مشاريع إعادة الإعمار بتمويل عدة جهات خليجية ودولية، لكن غياب المحافظ المفلحي وعجز الحكومة أو فشلها في الإشراف على تلك المشاريع والبرامج، قد يؤدي إلى تردي الأوضاع في المناطق المحررة، إلى مستوى أدنى من الوضع الذي كانت عليه إبان تحريرها من الانقلابيين عام 2015م.

وكانت مصادر صحفية، تناقلت تصريحات منسوبة للمحافظ المفلحي، كشف فيها عن توجهه إلى العاصمة المصرية القاهرة، في رحلة علاجية طويلة، مؤكداً إنه سيعود منها إلى عدن.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5274
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©