الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / جنود إمارتيين ودبابات ومدرعات يصلون مطار سقطرى ويطردون قوات حماية المطار
جنود إمارتيين ودبابات ومدرعات يصلون مطار سقطرى ويطردون قوات حماية المطار
الخميس, 03 مايو, 2018 09:59:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
مطار جزيرة سقطرى
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
مطار جزيرة سقطرى

*يمن برس - متابعات
وصلت قوات إماراتية جديدة ، عصر الأربعاء 2 مايو 2018 ، إلى مطار جزيرة سقطرى بشكل مفاجئ في ظل تواجد رئيس الحكومة وعدد من والوزراء والمسؤولين في حفل جماهيري في عاصمة المحافظة.
 
وبحسب مصادر محلية فإن "ثلاث طائرات وصلت إلى مطار سقطرى، تحمل عشرات الجنود الإمارتين بالإضافة إلى مدرعات عسكرية، وطردت موظفي المطار وكافة رجال الأمن المتواجدين فيه".
 
وذكرت المصادر أن "الطائرة الأولى تحمل 57 جنديا إماراتيا، ودبابتين، كما تحمل الطائرات الأخرى عشرات آخرين من الجنود الإماراتين، والذين بمجرد وصولهم باشروا بطرد كافة العمال ورجال الأمن المتواجدين بالمطار".
 
ووصلت القوات الإمارتية بينما بينما كان مئات المواطنين يحتشدون في مهرجان خطابي بسقطرى بحضور رئيس الحكومة وعدد من الوزراء. والقى رئيس الوزراء "د. أحمد عبيد بن دغر" كلمة أكد فيها على أهمية الحفاظ على وحدة الصف الوطني الجمهوري.

وذكرت المصادر أن "الحكومة لا تعرف بوصول تلك القوات ولم تنسق معها". في حين قالت مصادر عسكرية إن "اللواء العسكري القريب من مطار سقطرى رفع جاهزيته وسط استنفار عسكري وانتشار بالخط العام سقطرى".
 
وكان رئيس الوزراء اليمني الدكتور أحمد عبيد بن دغر، قد وصل جزيرة سقطرى السبت الماضي، على رأس وفد حكومي رفيع المستوى، [شاهد]، في إطار جولة ضمن برنامج بدأته الحكومة الأسبوع الماضي بزيارة محافظة حضرموت، ثم محافظة أبين، للإطلاع على احتياجات المحافظات وأفتتاح مشاريع تنموية. 

ويخشى مراقبون من استهداف الحكومة ومحاصرتها من قبل القوات الإمارتية، ضمن سلسلة الممارسات الإمارتية التي تعمل على تعطيل عمل الحكومة الشرعية، وفي ظل اتهامات للإمارات بممارسة وصاية على سقطرى.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5658
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©