الصفحة الرئيسية / طب وصحة / السيجارة الإلكترونية "مستمرة" بحصد الأرواح.. والعدد يرتفع
السيجارة الإلكترونية "مستمرة" بحصد الأرواح.. والعدد يرتفع
الثلاثاء, 24 سبتمبر, 2019 06:57:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
السيجارة الإلكترونية "مستمرة" بحصد الأرواح.. والعدد يرتفع
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس -

ذكرت تقارير صحية في الولايات المتحدة، الثلاثاء، أن البلاد سجلت تاسع حالة وفاة بسبب مرض رئوي ناجم عن تدخين السيجارة الإلكترونية.

وبحسب ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن الأمر يتعلق برجل في الخمسينات من العمر، وهو من ولاية كانساس، وكان قد أبلغ عن اضطرابات صحية عقب التدخين.

وفي وقت سابق من سبتمبر الجاري، توفيت امرأة تجاوزت سن الخمسين، إثر إصابتها بمتاعب صحية عقب تدخين السيجارة الإلكترونية.

وتشير البيانات الصحية في الولايات المتحدة، إلى أن عدد من دخلوا المستشفى بسبب السيجارة الإلكترونية، وصل إلى 530 شخصا، في 38 ولاية، بحلول الخميس الماضي.

وارتفعت مبيعات السجائر الإلكترونية في الولايات المتحدة، بنسبة 800 بالمئة، بين عامي 2017 و2018، حيث يرتفع الإقبال عليها بين المراهقين والشبان والمدخنين، الذين يبحثون عن بديل للسجائر العادية.

في غضون ذلك، دعت الجمعية الطبية الأميركية، إلى الكف عن تدخين أي نوع من أنواع السجائر الإلكترونية، "إلى أن تتوافر للعلماء معلومات أفضل" عن سبب إصابة مئات الأشخاص بأمراض رئوية ووفاة عدد منهم.

وبحسب ما نقلت صحيفة "واشنطن بوست"، فإن التحقيق الصحي، الذي أجرته السلطات رصد "مادة مضرة" في السجائر الإلكترونية التي قام الأشخاص المرضى بتدخينها.

وهذه المادة الكيميائية، التي سببت الاضطراب الصحي، هي عبارة عن زيت مستخلص من فيتامين E، وفق ما كشفت إدارة الدواء والغذاء.

وتم العثور على هذه المادة في أجسام المرضى، إثر أخذ عدة عينات في عدد من الولايات الأميركية، وتوجد المادة عادة في منتجات الماريغوانا.

وأوضح المحققون أنهم رصدوا هذه المادة لدى كافة المرضى، لكن الخبراء لم يجزموا بصورة نهائية ما إذا كانت مسؤولة عن الاضطرابات.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
622
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©